الرئيسية / منوعات / مراقبة مركز امتحاني تعتذر عن مهمتها في السويداء نتيجة الغش !!

مراقبة مركز امتحاني تعتذر عن مهمتها في السويداء نتيجة الغش !!

اعتذرت مدرسة في السويداء عن متابعة مراقبتها لامتحان الشهادة الإعدادية في السويداء, وذلك نتيجة عمليات الغش.

ووفقاً للصحفية “ريهان حبيب” في موقع “سناك سوري”, أن المدرسة “إيمان عزي” من محافظة السويداء, اعتذرت عن إكمال تكليفها بمراقبة أحد المراكز الامتحانية التي فضلت عدم ذكر اسمها.

وأوضحت “عزي” أنها منعت طالبات في أحد المراكز من الغش, لتبكي إحدى الطالبات وتتحدث للآنسة مترجية: “لو سمحتي يا آنسة يعني منرسب بالمادة يا آنسة”, إلا أن “عزي” رفضت التساهل معهم وطلبت من الطالبة الهدوء وتذكر معلوماتها وعدم الغش.

وأكدت مدرسة اللغة الأجنبية “إيمان عزي” أن مدير المركز دخل عقب ذلك وطلب منها الخروج من القاعة لأخذ قسط من الراحة لكنها رفضت, معتبرة أن مدير المركز حاول إخراجها للتساهل مع الطلاب بالمراقبة.

وأكملت, أن إحدى المدرسات من المراقبين همست في أذنها “خفي عليهم شوي واعتبريهم متل ولادك” لتضطر “عزي” عقب ذلك للمغادرة بالفعل من القاعة الامتحانية.

ولفتت إلى أنه عند انتهاء الامتحان قالت لها بعض الطالبات, أن المراقبين سمحوا للبعض بالغش, معربة عن استيائها من هذا الواقع, الأمر الذي دفعها لاعتذارها عن إكمال دورها في المراقبة.

وتقول “عزي”: “كيف سأعتبرهم مثل أولادي .. وهل أرضى لأولادي النجاح بالغش” في إشارة لعمليات الغش التي تحصل وتساهل المراقبين معها.

وكانت شكاوى عديدة قد وردت للسويداء 24 من طلاب شهادة إعدادية في مراكز امتحانية للشهادة الإعدادية تفيد بحدوث عمليات غش عديدة بين الطلاب, وسط تساهل مراقبي المراكز.

“الغش” وتساهل المراقبين فيه, ظاهرة عمت المراحل الدراسية والجامعات بشكل متزايد خلال السنوات الماضية وفقاً لناشطين, وهو من أحد العوامل التي  أدت بالفعل لانخفاض مستوى الجامعات السورية في التصنيف العالمي بشكل غير مسبوق.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *