الرئيسية / الاخبار الامنية / عائلة في مدينة شهبا تنفي انتحار أحد أبنائها

عائلة في مدينة شهبا تنفي انتحار أحد أبنائها

نفى أقارب المواطن “إياد شحاذة الحميدي” نبأ انتحاره, وقالوا أنه تعرض لجريمة قتل.

 

وقال مصدر مقرب منه, انه توفي متأثرا بضربة على الرأس من الخلف واثار خنق وطعنات بسلاح أبيض موضحاً أن هذه المعلومات استنادا لتقرير الطبيب الشرعي.

 

وكان “الحميدي” قد عثر عليه مقتولا في ظروف غامضة صباح الخميس 31-5-2018 وبندقيته بجانبه, حيث تشير مصادر أخرى في المدينة أن الحادثة حادثة انتحار لكن عائلة الفقيد تنفي هذه المعلومة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *