الرئيسية / الاخبار الامنية / الجيش السوري يغلق الطرقات الرئيسية بين درعا والسويداء

الجيش السوري يغلق الطرقات الرئيسية بين درعا والسويداء

اغلق الجيش السوري الطرق الرئيسية الواصلة بين محافظتي درعا والسويداء جنوب سوريا, مستثنياً بعض الطرق الفرعية التي أغلقت جزئياً اليوم الثلاثاء 19-6-2018.

وقال مراسل السويداء 24 في الريف الغربي, أن الجيش السوري أغلق أربعة طرق بشكل كامل تصل بين المحافظتين, بداية من طريق عرى – خربا, وطريق “الثعلة” الواصل إلى ريف درعا الشرقي, بالإضافة لطريق الطيرة – صما, وطريق سميع – صما.

وأكمل, أن الجيش استثنى طريق الأذاعة قرب بلدة عرى الواصل بين درعا والسويداء, حيث لا يُسمح سوى للمدنيين بالعبور عليه, مانعاً مرور سيارات نقل المواد الغذائية عبره.

فيما لا يزال طريق “كناكر” الذي يصل بريف درعا الشرقي جنوب غرب مدينة السويداء مفتوح بشكل جزئي ويسمح للمدنيين بالعبور عليه, حيث شهدت جميع الطرقات المفتوحة بشكل جزئي نزوح عشرات المدنيين من درعا إلى السويداء اليوم.

أما طريق صما – الدور الترابي الذي يربط المحافظتين, لا يزال يشهد حركة مرور للمدنيين عليه حيث نزحت عبره عدة عائلات, فيما مُنعت سيارات نقل المواد الغذائية القادمة من السويداء إلى درعا من عبوره.

 

قرية “صما الهنيدات” الثلاثاء 19-6-2018, بعدسة مراسل السويداء 24.

وتعتبر قرية “صما الهنيدات” الواقعة في ريف السويداء الغربي, المعبر الأبرز بين محافظتي درعا والسويداء, وتخضع لسيطرة “الجيش الحر” فضلاً عن أنها تحوي خليطاً من الطوائف السورية نزح العشرات منهم صباح اليوم إلى مناطق أكثر أمناً في درعا والسويداء.

 

قرية “صما الهنيدات” الثلاثاء 19-6-2018, بعدسة مراسل السويداء 24.

من جانبها استنكرت الهيئة الاجتماعية للعمل الوطني في السويداء أغلاق الطرقات الذي وصفته بالحصار لقرية “صما” معتبرة أن هذا الاجراء غير مبرر في حالة السلم التي تشهدها قرى محافظة السويداء الغربية, مطالبة كل الجهات المعينة بفك الحصار الذي وصفته بالجائر عن قرية صما.

قرية “صما الهنيدات” الثلاثاء 19-6-2018, بعدسة مراسل السويداء 24.

كما أكدت أن منع اهالي القرية وخاصة الشيخ “ابو معين جمال هنيدي” من التوجه او العودة اليها والتواصل مع المحيط الخارجي, يهدد السلم الأهلي في المنطقة, علماً أن الشيخ “أبو معين” هو من وجهاء عائلة “هنيدي” أبرز عائلات السويداء في المنطقة, والذي ساهم بالحفاظ على السلم الأهلي بين درعا والسويداء خلال السنوات الفائتة.

 

الشيخ “ابو معين جمال هنيدي”.

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *