الرئيسية / الاقتصاد / زيادة “منطقية” للرواتب وضبط للأسواق أخر وعود وزير التجارة

زيادة “منطقية” للرواتب وضبط للأسواق أخر وعود وزير التجارة

صرح وزير التجارة الداخلية وحماية المستهلك الدكتور عبد الله الغربي لصجيفة تشرين، إن “زيادة منطقية و مدروسة للرواتب ستحصل حتماً، وسيلمس المواطن قيمتها فعلياً، عبر ضبط الأسواق ومنع تفريغها من مضمونها تحت أي ظرف”.

وذكر الغربي، أن انخفاض تدريجي سيطرأ على السلع حسب زعمه، مما سيؤدي لتحسّن الواقع المعيشي للمواطن، موضحاً عن وجود خطة عمل لتطوير أداء الوزارة.

وأوضح أن الوزارة تسعى لإيجاد آليات تضمن زيادة الرواتب بصورة منطقية ومستمرة وحقيقية يشعر بها المواطن، معتبراً أنه لا يجوز أن تكون الزيادة لمدة خمس دقائق فقط، حيث أشار انه يجري حالياً دراسة كل الاحتمالات والسيناريوهات لتخرج هذه الزيادة بصيغة حقيقية تنعكس إيجاباً على المواطن وليس التجار.

وبيّن الوزير الغربي أن العمل يتم في الوقت ذاته على ضبط الأسواق بحيث إذا ارتفعت الأسعار بنسبة 7% يكون ذلك محسوباً ضمن زيادة الرواتب من دون الحاجة إلى امتصاصها.

ولفت الوزير، إلى أن أسعار السلع على اختلاف أنواعها ستنخفض تدريجياً وخاصة بعد عودة الأمان إلى أغلب المدن، وتزويد الحكومة لها بالمستلزمات اللازمة لإعادة دوران العجلة الاقتصادية، للإسراع بدوران عجلة المنشآت الصناعية مجدداً.

وبحسب تصريحه إن أسباب انخفاض الكثير من السلع، هي عودة الطرقات الرئيسية بين المحافظات إلى الخدمة مجدداً، كطريق حماة- دمشق، الذي أدى إلى اختصار المسافة والوقت، بشكل يؤدي حتماً إلى انخفاض الأسعار تدريجياً، وهذا لن يتم فوراً وإنما يحتاج إلى بعض الوقت لا يتجاوز الشهرين، حتى يلمس المواطن نتائج تخفيض الأسعار على أرض الواقع.

يذكر أن عشرات التصريحات والوعود صدرت عن مسؤولين سوريين بينهم وزراء في الحكومة خلال السنوات الفائتة حول رفع الرواتب وخفض الأسعار، إلا أن جميعها ذهبت أدراج الرياح، مما دفع المواطنين بشكل دائم عند سماع هذه التصريحات للتعليق بعبارة “الله يرحمك يا نعمان” كناية بشخصية “ابو نايف” في مسلسل الخربة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *