الرئيسية / منوعات / مباحثات منفصلة بين أرسلان وجنبلاط مع الروس حول السويداء

مباحثات منفصلة بين أرسلان وجنبلاط مع الروس حول السويداء

ﻛﺸﻔﺖ ﻣﻔﻮﺿﻴﺔ ﺍﻹﻋﻼﻡ ﻓﻲ ﺍﻟﺤﺰﺏ ﺍﻟﺘﻘﺪﻣﻲ ﺍﻻﺷﺘﺮﺍﻛﻲ ﺍﻟﻠﺒﻨﺎﻧﻲ ﻋﻦ ﺭﺳﺎﻟﺘﻴﻦ ﺧﻄﻴﺘﻴﻦ ﺑﻌﺚ ﺑﻬﻤﺎ ﺭﺋﻴﺲ ﺍﻟﺤﺰﺏ ﻭﻟﻴﺪ ﺟﻨﺒﻼﻁ ﺇﻟﻰ ﻛﻞ ﻣﻦ ﻭﺯﻳﺮﻱ ﺍﻟﺨﺎﺭﺟﻴﺔ ﻭﺍﻟﺪﻓﺎﻉ ﺍﻟﺮﻭﺳﻴﻴﻦ ﺗﻨﺎﻭﻟﺘﺎ ﺍﻷﻭﺿﺎﻉ ﻓﻲ ﻣﺤﺎﻓﻈﺔ ﺍﻟﺴﻮﻳﺪﺍﺀ.

ﻭﺃﻭﺿﺤﺖ ﺍﻟﻤﻔﻮﺿﻴﺔ ﻓﻲ ﺑﻴﺎﻥ ﺭﺳﻤﻲ ﻧﺸﺮﺗﻪ ﺍﻟﻴﻮﻡ ﺍﻷﺣﺪ 19/8/2018 ﺃﻥ ﺍﻟﺮﺳﺎﻟﺘﻴﻦ ﺟﺎﺀﺗﺎ ﻏﺪﺍﺓ ﺯﻳﺎﺭﺓ ﺭﺋﻴﺲ ﺍﻟﻠﻘﺎﺀ ﺍﻟﺪﻳﻤﻮﻗﺮﺍﻃﻲ ﺍﻟﻨﺎﺋﺐ “ﺗﻴﻤﻮﺭ ﺟﻨﺒﻼﻁ” ﺇﻟﻰ ﻣﻮﺳﻜﻮ ﻗﺒﻞ ﺃﺳﺒﻮﻋﻴﻦ ﻭﻟﻘﺎﺋﻪ ﻧﺎﺋﺐ ﻭﺯﻳﺮ ﺍﻟﺨﺎﺭﺟﻴﺔ ﻭﺍﻟﻤﻤﺜﻞ ﺍﻟﺨﺎﺹ ﻟﻠﺮﺋﻴﺲ ﺍﻟﺮﻭﺳﻲ ﻣﻴﺨﺎﺋﻴﻞ ﺑﻮﻏﺪﺍﻧﻮﻑ.

وأدلى “جنبلاط” في الرسالتين باﻗﺘﺮﺍﺣﺎﺕ ﻋﺪﺓ ﺣﻮﻝ ﻗﻀﺎﻳﺎ ﻭﺗﺮﺗﻴﺒﺎﺕ ﺃﺳﺎﺳﻴﺔ ﻓﻲ ﺍﻟﻤﺮﺣﻠﺔ ﺍﻟﻤﻘﺒﻠﺔ ﺗﻬﺪﻑ ﺑﻤﺠﻤﻠﻬﺎ ﺇﻟﻰ ﺣﻤﺎﻳﺔ ﺍﻟﻤﻮﺍﻃﻨﻴﻦ ﺍﻟﺴﻮﺭﻳﻴﻦ ﻣﻦ ﺃﺑﻨﺎﺀ ﻣﻨﻄﻘﺔ ﺟﺒﻞ ﺍﻟﻌﺮﺏ ﻭﺣﻔﻆ ﺳﻼﻣﺔ ﻋﻼﻗﺎﺗﻬﻢ ﻣﻊ ﺑﻘﻴﺔ ﺃﺑﻨﺎﺀ ﺍﻟﺸﻌﺐ ﺍﻟﺴﻮﺭﻱ ﻭﻣﻨﻊ ﺍﺳﺘﺨﺪﺍﻣﻬﻢ ﻓﻲ ﻣﺨﻄﻄﺎﺕ ﺍﻟﻔﺘﻨﺔ ﻭﺍﻟﺤﺮﺏ ﺑﻴﻦ ﺃﺑﻨﺎﺀ ﺍﻟﺸﻌﺐ ﺍﻟﻮﺍﺣﺪ.

ﻭﺃﻛﺪﺕ ﺍﻟﻤﻔﻮﺿﻴﺔ ﺃﻥ “ﺍﻻﺗﺼﺎﻻﺕ ﺗﺴﺘﻤﺮ ﺑﻴﻦ ﺍﻟﻤﺴﺆﻭﻟﻴﻦ ﺍﻟﺮﻭﺱ ﻭﺍﻟﺤﺰﺏ ﺍﻟﺘﻘﺪﻣﻲ، ﻭﺗﻢ ﺇﺑﻼﻏﻨﺎ ﻛﺤﺰﺏ ﺃﻥ ﺍﻻﻗﺘﺮﺍﺣﺎﺕ ﺭﻓﻌﺖ ﺇﻟﻰ ﺍﻟﺮﺋﻴﺲ ﻓﻼﺩﻳﻤﻴﺮ ﺑﻮﺗﻴﻦ ﻟﻠﻨﻈﺮ ﻓﻴﻬﺎ”.

من جانبه قدم ﻣﺪﻳﺮ ﺍﻹﺩﺍﺭﺓ ﻭﺍﻟﺘﻮﺍﺻﻞ ﺍﻟﺪﻭﻟﻲ ﻓﻲ ﻭﺯﺍﺭﺓ ﺍﻟﺪﻓﺎﻉ ﺍﻟﺮﻭﺳﻴﺔ ﺍﻟﺠﻨﺮﺍﻝ “ﺇﻳﻠﻴﻦ ﻳﻔﻐﻴﻨﻲ ﺑﻮﺭﻳﻔﻴﺘﺶ” ﺃﻣﺎﻡ ﺭﺋﻴﺲ ﺍﻟﺤﺰﺏ ﺍﻟﺪﻳﻤﻮﻗﺮﺍﻃﻲ ﺍﻟﻠﺒﻨﺎﻧﻲ، ﺍﻟﻨﺎﺋﺐ ﻃﻼﻝ ﺃﺭﺳﻼﻥ ﺷﺮﺣﺎ ﻣﻔﺼﻼ ﻋﻦ ﺍﻟﺘﻄﻮﺭﺍﺕ ﺍﻟﻤﻴﺪﺍﻧﻴﺔ ﻓﻲ ﺳﻮﺭﻳﺎ ﻓﻲ ﺷﻜﻞ ﻋﺎﻡ، ﻭﻓﻲ ﻣﻨﻄﻘﺔ ﺟﺒﻞ ﺍﻟﻌﺮﺏ ﺧﺼﻮﺻﺎ.

ﻭﻟﻔﺖ ﺍﻟﻤﻜﺘﺐ ﺍﻹﻋﻼﻣﻲ ﻟﻠﺤﺰﺏ ﺍﻟﺪﻳﻤﻮﻗﺮﺍﻃﻲ ﺇﻟﻰ ﺃﻥ ﺍﻟﺠﻨﺮﺍﻝ ﺍﻟﺮﻭﺳﻲ ﺃﻛﺪ ﺃﻥ “ ﺍﻟﺮﻭﺱ ﻣﻬﺘﻤﻮﻥ ﻭﻳﻨﺴﻘﻮﻥ ﻣﻊ ﺍﻟﺪﻭﻟﺔ ﺍﻟﺴﻮﺭﻳﺔ ﻹﻋﺎﺩﺓ ﺍﻟﻤﺨﻄﻮﻓﻴﻦ ﻣﻦ ﺍﻟﻨﺴﺎﺀ ﻭﺍﻷﻃﻔﺎﻝ ﻓﻲ ﺍﻟﺴﻮﻳﺪﺍﺀ، ﻭﺇﻳﺠﺎﺩ ﺍﻟﺴﺒﻞ ﺍﻟﻤﻨﺎﺳﺒﺔ ﻟﺤﻞ ﻫﺬﻩ ﺍﻟﻘﻀﻴﺔ .”

بينما ﺍﻋﺘﺒﺮ ﺃﺭﺳﻼﻥ ﺃﻥ “ ﺍﻟﺘﻌﺎﻭﻥ ﻣﻊ ﺳﻮﺭﻳﺎ ﺿﺮﻭﺭﺓ ﻭﻣﺼﻠﺤﺔ ﻭﻃﻨﻴﺔ ﻟﺒﻨﺎﻧﻴﺔ، ﺧﺼﻮﺻﺎ ﻓﻲ ﻣﻠﻒ ﻋﻮﺩﺓ ﺍﻟﻨﺎﺯﺣﻴﻦ ﻭﺗﺼﺮﻳﻒ ﺍﻟﻤﻨﺘﺠﺎﺕ ﺍﻟﻠﺒﻨﺎﻧﻴﺔ ﻋﺒﺮ ﺍﻷﺭﺍﺿﻲ ﺍﻟﺴﻮﺭﻳﺔ ﻭﻣﻜﺎﻓﺤﺔ ﺍﻹﺭﻫﺎﺑﻴﻴﻦ ﻭﺍﻟﺘﻜﻔﻴﺮﻳﻴﻦ ﺍﻟﺬﻳﻦ ﻻ ﻳﻬﺪﺩﻭﻥ ﻓﻘﻂ ﺍﻷﻣﻦ ﺍﻟﺴﻮﺭﻱ ﻭﺍﻟﻠﺒﻨﺎﻧﻲ، ﺇﻧﻤﺎ ﻳﻬﺪﺩﻭﻥ ﺍﻷﻣﻦ ﺍﻟﻘﻮﻣﻲ ﺑﺮﻣﺘﻪ .”

يذكر ان تنظيم داعش المدرج على لائحة الإرهاب الدولية شن سلسلة هجمات متزامنة على محافظة السويداء في 25-7-2018، مما أدى لاستشهاد 265 مواطن، واختطاف أكثر من ثلاثين أخرين غالبيتهم نساء وأطفال، فيما قتل أكثر من 80 داعشي خلال المواجهات وفرّ البقية بعد ساعات قليلة من الهجوم.

 

المصدر: وكالات.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *