الرئيسية / الاخبار الامنية / حالة من الاستياء تعم السويداء نتيجة إهمال جثامين شهدائها

حالة من الاستياء تعم السويداء نتيجة إهمال جثامين شهدائها

اعترض مواطنون غاضبون في السويداء موكباً قيل انه يضم شخصيات حكومية، احتجاجاً على إهمال جثامين شهداء، وذلك في قرية “طربا” صباح اليوم الثلاثاء 21-8-2018.

وقالت مصادر أهلية متقاطعة للسويداء 24 من القرية، أن موكب يضم عدة سيارات، مر من قرية “طربا” شرق السويداء خلال ساعات الصباح، واعترضه مجموعة مواطنين.

موضحة أن بعض المواطنين أطلقوا النار فوق الموكب، تعبيراً عن غضبهم من حادثة إهمال “مقصود” تعرضت لها جثامين خمسة شهداء من أبناء المنطقة، ارتقوا بمخلفات لغم زرعه تنظيم داعش الذي نقلته الحكومة السورية سابقاً إلى بادية السويداء.

وأكملت أن أحد المتواجدين في الموكب ادعى أن وزير الدفاع وضباط من هيئة الأركان متواجدين ضمن الوفد، لكن لم تم التحقق من روايته أو مشاهدة الضباط المذكورين.

المواطنون أطلقوا سيل من العبارات الغاضبة على أفراد الموكب، معتبرين الحادثة التي حصلت بإهمال جثث الشهداء نتيجة عدم اعتبار اللجنة الأمنية لهم “شهداء”، هي خيانة لأهالي المحافظة، فيما لم يجرؤ أحد من الموكب على الرد، وسمح لهم المواطنون في النهاية بالمغادرة.

وشهدت محافظة السويداء عموماً استياء واسعاً من تصرف اللجنة الأمنية في محافظة السويداء، المتهمة بتعمد إهمال جثامين الشهداء ورفضها منحهم صفة الشهادة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *