الرئيسية / منوعات / لجنة المفاوضات تنسحب من متابعة قضية مختطفي السويداء

لجنة المفاوضات تنسحب من متابعة قضية مختطفي السويداء

اعتذر أعضاء لجنة متابعة شؤون مختطفي محافظة السويداء لدى داعش عن الاستمرار بعملهم اليوم الثلاثاء 2/10/2018.

 

وأعلنت اللجنة في بيان لها على صفحتها الرسمية على موقع “فيس بوك” اعتذارها عن الاستمرار بعملها معتبرة أن قضية المخطوفين من النساء والأطفال هي شأن وطني وإنساني وأخلاقي، يهم كل الشرفاء، وليست شأناً عائلياً أو محلياً.

 

وأشار البيان إلى أن عمل اللجنة تعرّض إلى عراقيل رفضت الإفصاح عنها في الوقت الراهن، مبيّنة أنّها عملت على إيصال صوت المخطوفين وذويهم الى كل المنابر الداخلية والخارجية التي استطاعت الوصول اليها

 

كما نوّهت إلى أنّهم عملوا جاهدين للوصول الى النتائج المرجوّة متمنّين أن تُكلل بإطلاق سراح المخطوفين، ولكن للأسف لم يصلوا الى هذه النتيجة، وذلك لأسباب عديدة أهمها عدم ارسال الجهة الارهابية الخاطفة أية مطالب ليتم عرضها أو مناقشتها.

 

ووضّح البيان أنّ الأعضاء اعتذروا عن متابعة مهامهم كلجنة، ولكنّهم في خدمة القضية كأفراد مستعدين للتعاون مع أية جهة تعمل لتحقيق هذا الهدف النبيل.

 

 

كما وجّهت اللجنة الشكر لسماحة شيخي العقل “حمود الحناوي” و”يوسف جربوع” لثقتهم بالأعضاء وتكليفهم لهم.

 

ويذكر أنّ مشيخة عقل طائفة المسلمين الموحدين الدروز كلّفت يوم الخميس 30/8/2018 اللجنة المؤلفة من “د.سامر ابو عمار” و”د.سعيد العك” و”أ.أسامة أبو ديكار” و”أ.عادل الهادي” بمتابعة أمور المخطوفين والمختطفات من أبناء المحافظة والتواصل مع الجهات المعنية في سبيل تحقيق إطلاق سراحهم.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *