الرئيسية / الاخبار الامنية / وفد روسي يلتقي فصيل محلي في السويداء للتباحث في التداعيات الأخيرة

وفد روسي يلتقي فصيل محلي في السويداء للتباحث في التداعيات الأخيرة

اجتمع وفد روسي على رأسه الجنرال “ميخائيل” ومنسق العلاقات للفيلق الخامس في السويداء “عماد العقباني”، مع فصيل “قوات الفهد” المحلي في بلدة “قنوات” قرب مدينة السويداء اليوم الخميس 11-10-2018.

وقال مصدر إعلامي من “قوات الفهد” للسويداء 24، أن الجانب الروسي طلب لقاءهم قبل يومين، على إثر التداعيات الأخيرة التي شهدتها مدينة السويداء الاثنين الماضي، أثناء اعتصام أهالي المختطفين لدى تنظيم داعش الإرهابي.

مضيفاً أن الوفد الروسي حضر إلى بلدة “قنوات” صباح اليوم، سعياً للتهدئة بين بعض التشكيلات المحلية في السويداء والحكومة السورية، وعقد اجتماع دام أكثر من ساعتين مع قيادات وأفراد من “القوات”، تم الطرق خلاله لعدة قضايا تخص المحافظة.

وأفصح المصدر: “الجانب الروسي كان لديه اعتقادات خاطئة عن فصائلنا أنها إرهابية وممولة من الخارج، وتسعى لزعزعة الاستقرار في المحافظة نتيجة التقارير التي تصلهم، لكن هذا المفهوم تغير بعد اللقاء، وشرحنا لهم موقفنا الرامي لحماية محافظة السويداء من اعتداء أي طرف”.

موضحاً: “الروس قدموا للتعرف علينا ومعرفة تطلعاتنا، ونقلنا لهم قائمة كاملة بمطالبنا، كان أبرزها المختطفين لدى تنظيم داعش، وعدم المساومة على سلاحنا الذي فيه حفظ أهلنا وكرامتنا، وحماية محافظة السويداء”.

وأكد المصدر أن الجنرال “ميخائيل” أبلغهم عن حرص روسيا على حماية أبناء محافظة السويداء، وعدم السماح بتوتر الأوضاع داخلها، وطرح عليهم التباحث في الأيام القادمة بتسوية للتشكيلات المحلية المشابهة لهم، تضمن لهم البقاء ضمن المحافظة وحمايتها.

لافتاً إلى أنهم لم يتوصلوا لاتفاق انهائي خلال الاجتماع الذي وصفه بالودي، ورجح عقد لقاءات جديدة مع الروس لم تحدد حتى الآن، للتباحث في قضايا عديدة تخص محافظة السويداء، والتشكيلات المحلية فيها.

يذكر أن “قوات الفهد” فصيل يضم مقاتلين محليين من محافظة السويداء، كان قد قطع الطريق المحوري في مدينة السويداء احتجاجاً على ما وصفه المماطلة في إطلاق سراح المختطفين الاثنين الماضي، تزامناً مع انتشار فصيل “قوات شيخ الكرامة” وتعرض مبنى المحافظة لإطلاق نار، الأمر الذي أدى لتوتر في محافظة السويداء.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *