الرئيسية / الاخبار الامنية / ثلاثة أشهر على العمليات العسكرية شرق السويداء

ثلاثة أشهر على العمليات العسكرية شرق السويداء

دفع الجيش السوري بتعزيزات جديدة من الفرقة الرابعة إلى منطقة الصفا شرق السويداء، وسط معارك عنيفة يومية يخوضها مع تنظيم داعش الإرهابي.

وقال مراسل السويداء 24 أن تعزيزات من الفرقة الرابعة تضم مئات المقاتلين وعشرات الآليات الثقيلة، وصلت إلى مشارف الصفا على دفعات في الأيام الماضية، وتوزعت على محاور القتال.

وأكد المراسل أن يومي أمس الأحد 4-11-2018 والسبت الذي سبقه، شهدا مواجهات ضارية على مختلف المحاور، تزامناً مع محاولات تقدم للجيش السوري تصدى لها مسلحو التنظيم، وتخللها قصف جوي ومدفعي مكثف على معاقل داعش.

مصدر عسكري أكد للسويداء 24 وصول تعزيزات عسكرية جديدة من الفرقة الرابعة، وتحدث عن اشتباكات عنيفة جرت مع التنظيم خلال 48 ساعة، سقط فيها 6 عناصر من الجيش ذكر منهم “غدير محمد ديب” و”أوس رفيق سلطان” و”مهند نبيل داوود” و”ابراهيم خالد المرندي”.

المصدر أوضح أن الجيش لم يحرز أي تقدم ملموس في المنطقة منذ انهيار الهدنة مطلع الأسبوع الفائت، لافتاً لتزايد مقاومة التنظيم على مختلف المحاور، واعتبر أن الهدنة كانت عامل قوة للمسلحين.

ثلاثة أشهر مضت على الحملة العسكرية في بادية السويداء التي أطلقها الجيش السوري وحلفائه من ريف المحافظة الشرقي، تحصن التنظيم خلالها في منطقة الصفا، ودارت مواجهات هي الأعنف في المنطقة منذ بداية الحرب في سوريا، أدت لمئات الخسائر بشرية لدى طرفي الصراع.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *