اتهام كادر طبي في #السويداء بتقصير أدى لوفاة مواطن ..!

توفي مواطن من السويداء نتيجة إهمال طبي في مستشفى السويداء الوطني بحسب اتهام أحد المقربين منه للمستشفى يوم السبت 18/5/2019.وقال مصدر مقرب من الشاب “فريد نوفل” للسويداء 24 أن الأخير قد فارق الحياة يوم السبت في مستشفى السويداء الوطني إثر احتشاء في العضلة القلبية تطوّر لجلطة دماغية.مردفاً أنّه تمّ إسعاف “نوفل” إلى المستشفى حوالي الساعة الواحدة ظهراً بحالة فقدان وعي وبعد الوصول إلى الإسعاف تبيّن افتقاد القسم للطبيب أخصائي فيما تتواجد طبيبة مقيمة وعدد من الممرضات.وأكمل أنّه قُبل “نوفل” في المستشفى بقصة اختلاج بسيط ناجم ارتفاع ضغط شرياني مع تخطيط قلب سليم وطبقي محوري سليم حسب الكادر المتواجد فتمّ منحه سرير في إحدى غرف المستشفى وإعطائه خافضات ضغط من ضمنها المدرات البولية وليستعيد المريض وعيه بشكل جزئي حيث أشار لذويه بعدم قدرته على التبول مع شعور بحصر البول.مضيفاً أنّ مرافق المريض طالب الكادر التمريضي بتركيب قثطرة بولية أو إجراء حل للمشكلة خصوصاً أن المريض فاقد للوعي إلا أنّهم تجاهلوا الأمر، وكل هذه الأحداث بانتظار الطبيب الاخصائي الذي لم يحضر بعد.وتابع أنّه بعد سبعة ساعات وصل الطبيب المقيم للمستشفى طالباً إعادة الإجراءات التشخيصية للمريض حيث تبيّن من خلال الطبقي المحوري الجديد أنّ المريض تعرّض لنوبة احتشاء عضلة قلبية تطورت لجلطة دماغية وتم نقله حوالي الساعة التاسعة مساءً لقسم العناية المشددة ليفارق الحياة بعد 8 ساعات من الإهمال لحالته، حيث أكد المصدر أنّه سيتم رفع دعوى للتحقيق بالأمر ومحاسبة المقصرين.فيما تحدث مصدر طبي في المستشفى الوطني للسويداء 24 أنّ العلامات الحيوية للمريض كانت مستقرة مع تنفس طبيعي بدايةً إضافة لعدم ظهور الاحتشاء في الطبقي المحوري والتخطيط وهذا لا يستدعي دخول المريض للعناية المشددة فيما تم وضعه تحت المراقبة لدراسة حالته ومعالجة ارتفاع الضغط وعند تغير المعطيات تصرف الأطباء بنقله إلى قسم العناية وإجراء التدبيرات الممكنة نافياً وجود خطأ طبي مع احتمال لوجود تقصير في العناية الطبية ولكن ذلك يحتاج دراسة الحالة بشكل أعمق.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.