الرئيسية / الاخبار الامنية / “قسد” تقتل داعشيان تسللا من بادية السويداء .. ما قصة”غزوة الاستنزاف” ؟!

“قسد” تقتل داعشيان تسللا من بادية السويداء .. ما قصة”غزوة الاستنزاف” ؟!

أعلنت “قوات سوريا الديمقراطية” مقتل 3 من عناصرها في هجوم انغماسي نفذه داعشيان تسللا من بادية السويداء إلى دير الزور، الخميس 27/6/2019.

وذكرت وكالة “هاوار” التابعة للإدارة الذاتية، مقتل 3 عناصر من “قسد” بهجوم شنه “مرتزقان داعشيان” تسللا من بادية السويداء إلى بلدة هجين بريف دير الزور الشرقي، مروراً بمناطق سيطرة الجيش السوري وفق الوكالة.

وقد أسفرت العملية أيضاً عن مقتل عنصري تنظيم داعش اللذان هاجما نقطة “لقوات سوريا الديمقراطية” بعد اشتباكات وقعت بينهما في بلدة هجين، في ظل هجمات متكررة من خلايا التنظيم تستهدف مناطق سيطرة “قسد” التي أعلن التحالف الدولي فيها القضاء على داعش.

ورغم خسارة التنظيم الإرهابي لمناطق سيطرته المأهولة في سوريا والعراق، إلا أنه ينفذ بين الحين والأخر عمليات تستهدف الجيش السوري و”قسد” على جانبي نهري الفرات، كما يهاجم مواقع للجيش السوري في بادية حمص.

ووفق صحيفة عنب بلدي أعلن تنظيم “الدولة” بداية حزيران الحالي، ما أسماها “غزوة الاستنزاف” التي بدأها ضد خصومه في كل من الأراضي العراقية والسورية، عبر هجمات ينفذها في الجيوب الصحراوية التي يوجد فيها أو عبر الخلايا النائمة.

ويعتمد التنظيم في عملياته مؤخراً على العمليات الانغماسية، التي يشنها عناصره المنتشرون على شكل خلايا نائمة في مساحات واسعة من البادية السورية، من خلال استهداف أرتال أو نقاط عسكرية بهجمات خاطفة يعتمد فيها مقاتلوه على التسلل بأعداد صغيرة إلى المنطقة المستهدفة، وقتل من فيها ثم الفرار إلى مواقعهم في الصحراء.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *