مياه “بالقطّارة”، وخبز بالخيوط و”المحارم” في ريف السويداء..!!

يعاني مواطنون في ريف السويداء من شح مياه الشرب الذي لازمهم لأكثر من عامين، وسوء في جودة الخبز المنتج في بعض المناطق.

واشتكى مواطن من مدينة صلخد للسويداء 24، من الانقطاعات المتكررة لمياه الشرب وعدم كفايتها حاجة المواطنين في المدينة، مؤكداً أن المشكلة ليست حديثة العهد إنما هي متواجدة منذ أكثر من عامين.

وأشار المصدر إلى أن قاطني المدينة طالبوا مؤسسة المياه بتأمين حاجتهم من مياه الشرب لأكثر من مرة دون جدوى من ذلك، حيث أن “آذان المعنيين صماء عن معاناة الأهالي”، حسب وصفه.

مردفاً أنّ شح مياه الشرب يكلف المواطنين أعباءً زائدة، حيث يضطرون لشراء صهاريج المياه الخاصة بمبلغ يتراوح بين 3000 إلى 5000 ل.س، أو التسجيل على الصهاريج الحكومية التي يطول انتظارها.

وفي سياق منفصل عبّر مواطن من مدينة صلخد عن استيائه من نوعية الخبز المقدم من فرن المدينة، مؤكداً عثوره على مناديل ورقية في أرغفة الخبز مما يدل على عدم الالتزام بشروط النظافة الواجبة في مكان العمل والاستهتار بصحة المواطنين.

وفي مدينة شهبا شمال المحافظة، رجح مواطن في حديثه مع السويداء 24، أن يكون القائمون على فرن شهبا قد قرروا عجن أرغفة الخبز بالطحين مع أكياسه..!! وذلك بعد عثوره على خيطان أكياس الطحين في أرغفة الخبز التي قام بشرائها من الفرن المذكور.

الجدير ذكره أن مدير مؤسسة المياه في السويداء وائل شقير أكد في تصريح سابق له أن عدد من يطلبون نقلات بصهاريج المياه انخفض في الآونة الأخيرة تقريباً 25%، فيما أشار إلى جهوزية المؤسسة لحل أي مشكلة، فلماذا لم تلقَ مشكلة المواطنين في صلخد آذاناً صاغية؟!

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *