ما قصة زيارة القوات الروسية إلى مبنى محافظة السويداء .!

زار وفد من الشرطة العسكرية الروسية مبنى المحافظة في مدينة السويداء، اليوم الأحد 21 تموز 2019، والتقى محافظ السويداء ومسؤولين أخرين.

مصدر مقرب من المحافظة قال للسويداء 24، أن زيارة الوفد العسكري الروسي كانت بروتوكولية واعتيادية، قاموا بها خلال جولة لهم في المنطقة، في إطار متابعة عملهم بقضية المصالحات في المنطقة الجنوبية.

وأضاف المصدر أن القوات الروسية ستجري زيارات أخرى داخل مدينة السويداء إلى شخصيات لم يحددها، ثم سيغادرون من المحافظة ويكملون جولتهم كما تجري العادة حسب وصفه، موضحاً أن الوفد كان يضم شخصيات عسكرية روسية تعمل في المنطقة الجنوبية.

وقد أجرت القوات الروسية زيارات عديدة إلى محافظ السويداء العام الماضي، وعقد مسؤولون عسكريون روس اجتماعات مع فعاليات سياسية ودينية واجتماعية بالمحافظة في حزيران 2018، لبحث شؤون السويداء، وقدموا مقترحات تتعلق بالفصائل المحلية والقضايا الأمنية، دون اتخاذ أي إجراءات حقيقية.

لكن فصائل محلية رفضت حينها عروضاً روسية بالانضمام إلى اتفاق التسوية في المنطقة الجنوبية، ورعاية روسية لهذه الفصائل مقابل الالتزام بشروطها ومنها الانضمام إلى العمليات العسكرية في بعض المناطق من سوريا، وهو ما رفضته الفصائل التي تلقت العرض، وحال دون انضمامها لاتفاق التسوية.

كذلك أجرت قوات روسية خلال العامين الفائتين جولات على قرى وبلدات في محافظة السويداء، وزعوا خلالها سلل غذائية ومساعدات عينية على المواطنين، برفقة مسؤولين من المحافظة، إذ لا يزال الدور الروسي في السويداء محدوداً، قياساً بدورها في بقية المحافظات السورية حتى اليوم.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *