الرئيسية / الاخبار الامنية / ما سبب تجاهل الجهات الأمنية لعمليات الخطف في السويداء ؟!

ما سبب تجاهل الجهات الأمنية لعمليات الخطف في السويداء ؟!

تعرض 4 مواطنين للخطف في محافظة السويداء بظروف غامضة ومنفصلة، خلال 48 ساعة الفائتة، في تجدد لنشاط العصابات، وسط تراخي الأجهزة الأمنية.

وقال مصدر محلي للسويداء 24، أن يوم امس الأربعاء 16 أكتوبر شهد 3 عمليات خطف، طالت مدنيين داخل المحافظة، حالتين منهما كانت في مدينة السويداء، والثالثة في الريف الجنوبي الغربي، أقدمت عليها عصابات يرجح أنها تطمع بالفدية المالية.

ولفت إلى أن المواطن جهاد القرحتاني كان أول ضحايا العصابات يوم الأربعاء، وهو يعمل على سيارة لنقل البضائع، حيث اعترضه مسلحون مجهولون يستقلون سيارتين على الطريق المحوري وسط المدينة، وخطفوه بعد الاعتداء عليه بالضرب.

كذلك يوم الأربعاء ذاته، خطف مسلحون مجهولون المواطن فؤاد هلال المنحدر من عشائر الجولان ويقطن مع عائلته في السويداء، وذلك بعد استدراجه إلى منطقة قريبة من شركة الكهرباء في مدينة السويداء، من خلال الاتصال به، حيث يعمل هلال تاجر خشب، وفق رواية مصدر مقرب منه.

وفي الريف الجنوبي الغربي، تعرض المواطن محمد علوان للخطف في قرية بكا تحديداً، على يد عصابة مسلحة كانت تستقل سيارة “تيوتا هايلوكس” بيضاء اللون، بعد اعتراض سيارته خلال تواجده في القرية للعمل، علماً أن علوان ينحدر من محافظة حماة ويقيم في السويداء أيضاً.

أما يوم الاثنين 14 اكتوبر 2019، فقد الاتصال بالمواطن أحمد جهاد التنجي من محافظة حلب والذي يقطن مع عائلته في السويداء منذ حوالي 7 سنوات ويعمل في متجر “قطنيات” بساحة الطرشان، دون توفر أي معلومات عن مصيره.

يذكر أن عمليات الخطف عادت لتتصدر الأخبار الأمنية في محافظة السويداء، على الرغم من إجراء الأجهزة الأمنية تسويات مع بعض العصابات في المحافظة بالأونة الأخيرة، وسط محاولات يائسة من المجتمع المحلي للحد من هذه الظاهرة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *