الرئيسية / الاخبار الامنية / موجة خطف جديدة في السويداء والجهات المختصة تكتفي بالمشاهدة .!

موجة خطف جديدة في السويداء والجهات المختصة تكتفي بالمشاهدة .!

اختطفت عصابة مسلحة 3 مواطنين يعملون بتوزيع البضائع مع إحدى الشركات، بين دمشق والسويداء، وسط ظروف غامضة، وطلب الخاطفون فدية لإطلاق سراحهم.

وقال مصدر مطلع للسويداء 24، أن المواطنين علي توفيق المهرة، ومحمد جودت المهرة، وعلي توفيق الشيخ، انقطع الاتصال معهم في الخامس من أكتوبر الحالي، بعد قدومهم إلى محافظة السويداء بقصد العمل.

موضحاً ان المواطنين الثلاثة يعملون مع إحدى الشركات الموجودة في دمشق بتوزيع البضائع، وكانت وجهتهم إلى مدينة شهبا ومدينة السويداء يوم فقدانهم، كما اختفت السيارة التي كانوا يستقلونها، دون توفر أي معلومات عن مصيرهم، سوا أنهم تعرضوا للخطف.

وأشار إلى أن الجهة الخاطفة تواصلت مع ذويهم، وطلبت فدية مالية لإطلاق سراحهم، بعدما أرسلت مقاطع فيديو لتعذيبهم بغية ابتزاز عائلاتهم، فيما تم تقديم بلاغ للجهات الأمنية في محافظة السويداء، والتي بات دورها يقتصر على تلقي البلاغات دون أي تحرك يذكر.

وشهدت المحافظة خلال الأسبوعين الفائتين موجة خطف طالت أكثر من 10 مواطنين بظروف مختلفة، في ظل تجدد نشاط العصابات، على الرغم من إجراء تسويات لبعض أفرادها من الجهات الأمنية، التي يبدو جلياً أنها تتجاهل ما يحصل في المحافظة.