الرئيسية / الاخبار الامنية / رد فعل أم طمعاً بفدية، اختطاف عامل من السويداء في درعا .!

رد فعل أم طمعاً بفدية، اختطاف عامل من السويداء في درعا .!

اختطف أشخاص في محافظة درعا، مواطناً من أبناء السويداء أمس الثلاثاء، كرد فعل على اختطاف مسلحين مجهولين لرجل مع ابنه من درعا.

وقال مصدر محلي للسويداء 24، إن مجموعة أفراد في محافظة درعا، اختطفوا المواطن خالد قيس من أبناء محافظة السويداء، وقالوا أن احتجازهم لخالد رداً على خطف مسلحين مجهولين للمواطن فرحان الزعبي مع ابنه طمعاً بالفدية في السويداء.

وأشار المصدر إلى أن الشاب خالد قيس ينحدر من قرية مفعلة في ريف السويداء، وكان يعمل ضمن ورشة بناء في قرية أم ولد بريف درعا الشرقي، عندما تعرض للخطف يوم الثلاثاء 5/11/2019، مؤكداً عدم وجود خلافات بينه وبين أي طرف أخر، إضافة لعدم علاقته بأي عصابة في المحافظة.

وكان المواطن فرحان محمد الزعبي مع ابنه محمد، قد تعرضا للخطف يوم الأحد 27/10/2019، على يد مسلحين مجهولين، قرب قرية الطيرة في ريف السويداء الغربي عندما كانا في طريقهما إلى السويداء، حيث ينحدر المخطوفين من قرية المليحه الشرقية بريف درعا.

لكن مقربين من المواطن فرحان الزعبي، نفوا في حديث للسويداء 24، مسرولية العائلة عن اختطاف المواطن خالد أو القيام بأي رد فعل على إثر الحادثة، مؤكدين أن خاطفي المواطن فرحان وابنه في السويداء طلبوا فدية 35 مليون ليرة مقابل إطلاق سراحهما، وعائلته ترفض أي ردود فعل عشوائية.

يذكر أن حوادث الخطف والخطف المضاد بين محافظتي درعا والسويداء تراجعت بشكل ملحوظ خلال العامين الفائتين، بعدما كانت تحدث بشكل متكرر في السنوات الماضية، لكن عقلاء السهل والجبل كانوا سباقين دائماً لاحتواء هذه الأحداث، وسط تراخي الجهات الأمنية عن وقف هذه الظاهرة.