الرئيسية / تحقيق / ثروات سوريا يتقاسمها الأجانب..!!

ثروات سوريا يتقاسمها الأجانب..!!

ثروات #سوريا يتقاسمها الأجانب..!!

أعلنت الولايات المتحدة الأمريكية استيلائها على حقول النفط السورية، بينما تحدث وزير النفط السوري المواطنين عن نية الوزارة باستيراد المزيد من مادة الغاز المنزلي!

وصرّح الرئيس الأمريكي دونالد ترامب في لقاء مع الأمين العام للناتو، ينس ستولتنبيرغ، في لندن، أن الولايات المتحدة الأمريكية تسيطر حالياً على النفط السوري بشكل كامل، مفصحاً عن خططه الاستثمارية في المنطقة بقوله “النفط في أيدينا ويمكننا أن نفعل به ما نشاء”.

وفي الوقت عينه، أشار وزير النفط والثروات المعدنية السوري، علي غانم، عبر الصفحة الناطقة باسم رئاسة مجلس الوزراء، إلى أن الوزارة تعمل على زيادة التوريدات الخارجية لمادة الغاز رغم العقوبات الاقتصادية المفروضة على “البلاد”، منوهاً إلى وجود اختناقات في بعض المحافظات إلا أنه اعتبر أن الواقع الإجمالي “جيد”!

بينما عبر أحد الناشطين للسويداء 24 عن استيائه تدهور الوضع الاقتصادي للبلاد، موضحاً، أن الحكومة السورية كانت ومازالت تعمل على استيراد النفط من دولتي إيران وروسيا، لتحميل خزينة الدولة ديون إضافية، يتم سدادها بصفقات متتالية، تُوزع من خلالها الثروات السورية عليهما، بينما يبقى النفط السوري منهوباً في حرب يدعي المسؤولون أنها ضد الإرهاب والفساد في خطين متوازيين، إنما هي حقيقة حرب بقائهم في السلطة فقط، ويدفع ثمنها السوريين بأرواحهم وثرواتهم، للأسف..!!

سوريا #دمشق #السويداء #روسيا #أمريكا #إيران