الرئيسية / شكاوى / الطين يرافق الطلبة في فرع جامعة دمشق بريف السويداء أين وعود المحافظ ..؟

الطين يرافق الطلبة في فرع جامعة دمشق بريف السويداء أين وعود المحافظ ..؟

يعاني طلاب كلية الزراعة والعلوم في ريف السويداء الغربي من تلطخ ملابسهم بالطين، وذلك بعد تفجر ينبوعان من المياه في فرع جامعة دمشق بالسويداء، وفشل المعنيين بإيجاد مسرب مغلق للمياه، والاكتفاء بحلول بدائية.

وقال طالب في كلية الزراعة للسويداء 24 بأن ثيابهم تتلوث بالطين نتيجة اجتيازهم يوميا لطرقات الكلية المليئة بالمياه والطين، وقيام المعنيين بوضع ألواح معدنية لتقيهم من المياه..!

وكان محافظ السويداء عامر العشي قدم إلى كليتي العلوم والزراعة في بلدة المزرعة مع موظفين من الموارد المائية وآليات من الدفاع المدني ومجلس المدينة بعد الكشف عن ينبوعي مياه في حرم الكليتين يوم الخميس 9 يناير 2020.

وفي حين بدأت وسائل الإعلام المقربة من المحافظة التغني بتوجيهات العشي لدراسة إمكانية الاستفادة من الينابيع والجدوى منها، سارع رئيس فرع الجامعة والأساتذة في كليتي العلوم والزراعة بشكر المحافظ على سرعة الاستجابة لما فيه خير لطلاب الكليتين حسب وصفها..!

ليتبين أن الخير لطلاب الكليتان هي طين وماء يشبع ملابسهم ويجلب لهم المعاناة يوميا من قفز للحواجز وتحمل البرد واكمالهم الدوام بثياب مبللة..!

هل ترى أنه سيتم الإستفادة من الينبوعان، أم أن الطلاب سيستمرون بممارسة رياضة قفز الحواجز. ؟