الرئيسية / منوعات / العراق تعلن وصول مصابين بالكورونا من سوريا، والصحة العالمية تحذر؟!

العراق تعلن وصول مصابين بالكورونا من سوريا، والصحة العالمية تحذر؟!

أعلنت السلطات العراقية، وصول شخصين مصابين بالكورونا إلى أراضيها، قادمين من سوريا، اليوم الثلاثاء 24/3/2020.

وقالت قناة السومرية نيوز، وفق ما رصدت السويداء 24، أنها تلقت نسخة من بيان مقتضب من محافظ النجف لؤي الياسري، يؤكد تسجيل 13 حالة إصابة جديدة بفيروس كورونا في محافظة النجف، موضحاً أن اثنين من المصابين كانا في سوريا.

ولم يكشف بيان المحافظ العراقي أي معلومات عن جنسية الشخصين، او متى قدما من سوريا، أو بأي منطقة سوريّة كانا يتواجدان، فيما لم تصرح السلطات السورية حتى الآن عن الإصابتين المذكورتين.

فيما نقلت ل-CNN تصريحاً لممثل منظمة الصحة العالمية في سوريا، نعمة سعيد عابد، أمس الإثنين، أكد فيه أن سوريا من الدول الأكثر عرضة لتفشي فيروس كورونا المستجد، بسبب الحرب المندلعة فيه منذ سنوات والنظام الصحي الهش، والأفراد الأقل حصانة صحية أمام الإصابة بهذا المرض.

وأعلنت وزارة الصحة السورية، الأحد، تسجيل الحالة الأولى المصابة بفيروس كورونا المستجد لفتاة تبلغ من العمر 20 عاما عائدة من الخارج، وقال الدكتور عابد في اتصال هاتفي مع CNN إن سوريا معرضة لأن تسجل “عددا كبيرا من الإصابات”.

وأضاف ممثل منظمة الصحة العالمية قائلا: “نحن نقيم الوضع في سوريا كخطر جدا بصرف النظر عن القضية الراهنة”، مضيفاً أن سوريا والعراق وإيران وليبيا على رأس قائمة الدول التي تستحق تقديم مساعدات في هذه الظروف.

وأشار ممثل الصحة العالمية في سوريا، إلى أن المنظمة قدمت للحكومة السورية 1200 من معدات فحص فيروس كورونا، استُخدم أكثر من 300 منها، مرجعاً سبب التأخر في الإعلان عن تسجيل حالة مصابة بفيروس كورونا في المناطق التي تسيطر عليها الحكومة، إلى نسبة الفحص القليلة.