الرئيسية / قرارات حكومية / الدولار يتحكم بالخبز السياحي و”السمون” في #السويداء.!

الدولار يتحكم بالخبز السياحي و”السمون” في #السويداء.!

ارتفعت أسعار الخبز السياحي و”السمون” في أسواق محافظة السويداء إلى 600 ل.س، بعد ازدياد سعر طن الدقيق من النوع “زيرو” إلى 550 ألف ليرة، فيما تنصّلت وزارة التجارة الداخلية وحماية المستهلك من ضبط أسعاره.

وصرّح مدير التجارة الداخلية وحماية المستهلك في السويداء فادي مسعود لصحيفة تشرين، بأن أسعار الدقيق من النوع “زيرو” خاضعة لأسعار الصرف، إضافة إلى حال السوق من العرض والطلب، فهذا النوع من الدقيق غير مسعر تموينياً.

فيما أكد رئيس جمعية المعجنات في اتحاد حرفيي السويداء، تيسير أبو ترابي، أن سعر طن الدقيق الداخل في تصنيع الخبز السياحي والصمون قفز من 360 ألفاً إلى 550 ألف ليرة، كونه خارج دائرة الدقيق التمويني الذي يتم تسعيره من قبل وزارة التجارة الداخلية وحماية المستهلك، وهذا ما انعكس على أسعار المواد المصنّعة.

مطالباً، وزارة التجارة الداخلية وحماية المستهلك بضبط أسعار الدقيق لدى القطاع الخاص، أو تأمينه لأصحاب محال الحلويات والمخابز السياحية من القطاع العام، حيث تم إعداد دراسة عن احتياج أصحاب هذه المخابز للمادة منذ أكثر من عام، ولكن لتاريخه لم تحرك الوزارة ساكناً.

ويشار إلى أن ربطة الخبز السياحي أصبحت تُباع بحوالي 600 ليرة، علماً أن تسعيرتها الرسمية 450 ليرة، وكغ “السمون” ب600 ليرة أيضاً، مع العلم أن تسعيرته 400 ليرة.