الرئيسية / منوعات / طلاب من #السويداء يتفوّقون على مستوى #سوريا .!

طلاب من #السويداء يتفوّقون على مستوى #سوريا .!

حقق طلاب شهادة التعليم الثانوي من محافظة السويداء درجات متميزة على مستوى القطر، رافعين منارة العلم بفروعه ومعلنين فرحة النجاح بجدارة.

وصرّح مدير التربية في السويداء بسام أبو محمود لإحدى الصحف السورية، بأن نسبة النجاح للفرع العلمي من التعليم الثانوي لعام 2019-2020 بلغت 84.5%، أما الفرع الأدبي 62.9%، وكانت نسبة النجاح للثانوية المهنية الصناعية 65%، كما سجلت التجارية بنسبة 60.16%، والنسوية 81.6%.

هذا وتوّج الطالب مهند أبو لطيف المركز الأول في محافظة السويداء للفرع العلمي بمجموع 2891/2900، فيما تصدرت الطالبة صفاء سند الحلح، المركز الأول للفرع الأدبي بمجموع 2631/2800.

ونال المركز الأول على مستوى القطر في التعليم المهني كل من الطلاب، تيسير هاني درويش في اختصاص الميكانيك وكهرباء المركبات، بعلامة 4247/4500، وعدي حافظ النجم في اختصاص نجارة الأثاث والزخرفة، بمعدل 3482/4500، وتمام ناصر حسن في اختصاص التدفئة والتمديدات، بدرجة 3945/4500.

فيما تفوق الطالب حازم حسان عقل بالمرتبة الأولى على مستوى المحافظة، والثالثة على مستوى القطر، في اختصاص تصنيع الميكانيك، بمجموع 4079/4500، والطالبة لانا حسين الصفدي في المركز الأول على مستوى المحافظة في فرع تقنيات الحاسوب، بمجموع عام 4279/4500.

وحصلت الطالبة زوربا أيمن زريفة في اختصاص التكييف والتربيد، على المرتبة الأولى على مستوى المحافظة، والثامنة على مستوى القطر، بمعدل 3987/4500، كما تصدرت الطالبة إيلين ابو حسن الأولية على مستوى المحافظة في اختصاص التقنيات الكهربائية، بعلامة 3995/4500، وكذلك الطالب نجم الدين الحلبي في اختصاص التقنيات الالكترونيه بعلامة 4252/4500.

أما الطالبة جيهان حسام الأطرش، فنالت المركز الأول على مستوى المحافظة، والرابع على مستوى الجمهورية في اختصاص خياطة الملابس من التعليم النسوي، وبمعدل 3940/4500، بينما تميّزت الطالبة رزان خالد سجاع بالأولية على مستوى المحافظة في الثانوية التجارية، بعلامة 4320/4600.

ويُعد النجاح ثمرة الجهود المستمرة لطالب العلم، وتبلغ فرحته وعائلته منتهاها بالتفوق، إلا أن الكثير من الأهالي يزيدون من الضغط النفسي على طلاب الشهادات بتصوير إخفاق الطالب في تحصيل معدل مرتفع أو رسوبه كأمر يحاكي الجحيم، وهذا ما يترك أثراً سلبياً على الطلاب، تجلّى بانتحار أحد الطلاب من محافظة طرطوس بعد معرفته برسوبه في الشهادة الثانوية لهذا العام.