السويداء: سيرياتيل تحرم قرية من مخصصاتها وأهلها يناشدون المحافظ

ناشد مواطنون من أهالي قرية الشعاب في ريف السويداء الشرقي، المحافظ نمير مخلوف، بحل معاناتهم من انقطاع تغطية الاتصالات عن قريتهم، مما يعطل وصول رسائل مخصصاتهم المرتبطة بالبطاقة الذكية.

مواطن من آل الرمثان، قال للسويداء 24، إن تغطية شبكة سيرياتيل التي كانت متوفرة في المنطقة، انقطعت بشكل مفاجئ منذ مطلع آذار الماضي. وأوضح أن أهالي القرية يضطرون للابتعاد عن القرية عدة كيلو مترات، حتى تتوفر التغطية، ويتمكنوا من إجراء اتصالات.

ومع ارتباط مخصصات المواطنين من خبز ومحروقات ومواد تموينية بالبطاقة الذكية والرسائل النصية، تحرم مشكلة الشبكة الأهالي من الحصول على مخصصاتهم، وسط الظروف المعيشية القاهرة التي تعيشها البلاد. ويضيف: هل يُعقل إذا احتجنا حالة إسعاف أن نبتعد عدة كيلو مترات لنتصل بالمشفى ؟

ولا تتوفر القرية شبكة هواتف أرضية، وتغطية شركة ام تي ان ضعيفة بطبيعة الحال، إذ كان الاهالي يعتمدون على شبكة سيرياتيل التي انقطعت عن القرية بشكل مفاجئ، دون معرفة الأسباب، ورغم مئات الاتصالات إلى الشركة وتقديم شكاوى يومية من أهالي القرية، إلا أن الأهالي لم يجدوا آذان صاغية حتى اليوم.

عدة رسائل وصلت من أهالي القرية للسويداء 24 اليوم الأربعاء، الذين طالبوا محافظ السويداء بالعمل على حل المشكلة، كون الشركة لا تتجاوب معهم، وتساءل أحدهم: هل نحن مواطنين درجة ثانية حتى لا تصل شكاوينا إلى المعنيين ؟