خربا في ريف السويداء: استهداف شخصين بالرصاص

لقي شخصان حتفهما، وسط ظروف غامضة، نتيجة تعرضهما لإطلاق نار، في محيط قرية خربا، بريف السويداء الغربي، مساء الأربعاء.

مصادر محلية قالت للسويداء 24، إن الأهالي عثروا على المواطنين سامي نمير، ومنير نمير، مصابان بالرصاص، قرب كتيبة مهجورة، بين قريتي جبيب وخربا. وأبلغ الأهالي نقطة تفتيش للواء الثامن، ليحضر عناصر اللواء، ويسعفوا المصابين إلى مشفى مدينة بصرى الشام، شرقي درعا، لكن المصابين وصلا مفارقان للحياة.

الشرطة وقاضي التحقيق وصلا إلى قرية خربا، التي ينحدر منها الضحيتان، وعاينوا موقع الجريمة. وفي حين لا تتوفر معلومات عن الجهة التي استهدفتهما بالرصاص، قال أحد أهالي خربا، إن سامي ومنير، يتمتعان بسمعة طيبة، ويشغل سامي منصب رئيس الجمعية الفلاحية في قرية خربا.

وكانت قرية خربا قد شهدت اتفاقاً في عام 2020، يقضي بعودة سكانها من المسيحيين، الذين هجروا منها خلال السنوات الماضية، وعانوا الكثير من ويلات الحرب. لكن الاستقرار لم يعد لتلك المنطقة المتاخمة لريف درعا الشرقي، والتي تشهد عمليات اغتيال شبه يومية، تطال الناس على اختلاف شرائحهم.