حبة البركة.. زراعة جديدة تلاقي نجاحاً في السويداء

انتشرت في السنوات القليلة الماضية زراعة محصول الحبة السوداء، أو حبة البركة، في محافظة السويداء، ولاسيما في ريفها الغربي، حيث لاقت نجاحاً وظروفاً ملائمة.

في بلدة نجران شمال غربي المحافظة، انتهى السيد أبو وسام خالد رباح نصر من حصاد 80 دونم من محصول حبة البركة، خلال الأيام الماضية. وقال المزارع أبو وسام في اتصال مع السويداء 24، إن الزراعة كانت ناجحة ومردودها جيد.

وأوضح السيد أبو وسام، أن موعد زراعة حبة البركة، يكون ضمن شروط معينة، في الفترة الممتدة بين 15-30 كانون الأول، وذلك بعد أن تتم حراثة الأرض في مطلع الشهر نفسه عقب هطول الأمطار، مشيراً إلى أن الدونم الواحد يحتاج 2 كيلو غرام بذار.

وأضاف المزارع أن زراعة الدونم الواحد مع الحصاد كلّفه حوالي 400 ألف ليرة، لافتاً إلى أن هذه الزراعة البعلية التي تعتمد على مياه الأمطار، تحتاج لعناية ومراقبة، من عمليات تعشيب وإزالة للأعشاب الضارة التي تنمو حول المحصول.

وتبدأ عملية حصاد محصول حبة البركة، منتصف شهر آيار/مايو، حيث ينتج الدونم الواحد ما بين 80-120 كغ، حسب الظروف الجوية وكميات الأمطار، في حين يباع الكيلو غرام الواحد منه بقيمة 30 ألف ليرة سورية للجملة، ويتراوح سعره للمستهلك في المحال التجارية بين 40-45 ألف ليرة سورية.

يذكر أن حبة البركة، تستخدم منذ القدم كنوع من العلاجات للعديد من الأمراض، كما أنها تستخدم في بعض الأطعمة كنوع من التوابل. وباتت زراعة حبة البركة، والكمون، والعديد من المحاصيل العطرية، تلقى رواجاً بين المزارعين في السويداء، وتتوسع مساحات زراعته، في ظل الظروف الملائمة من ناحية التربة والطقس.