الرئيسية / الاخبار الامنية / الاستيلاء على سيارات نقل لمواطنين من السويداء لتعفيش درعا

الاستيلاء على سيارات نقل لمواطنين من السويداء لتعفيش درعا

استولى عناصر من الجيش السوري على سيارات نقل تابعة لمواطنين من السويداء على طريق دمشق, بغرض إرسالها إلى محافظة درعا لإكمال عمليات “التعفيش”.

وقال عدد من سائقي سيارات نقل الخضار للسويداء 24, أن عناصر تابعين لإدارة التعبئة في الجيش السوري, استولوا على ثلاثة سيارات تعود ملكيتها لمواطنين من السويداء, على أوتوستراد دمشق السويداء خلال الأيام الفائتة.

وأوضحت المصادر أن عناصر التعبئة يتركز تواجدهم في عدد من الحواجز الأمنية على أوتوستراد دمشق السويداء, بينهم حاجز حزم, مشيراً إلى أنهم قاموا بتعبئة عدة سيارات “كيا” مخصصة لنقل الخضار أو مواد أخرى.

وأكدت المصادر أن إحدى السيارات التي تمت تعبئتها شوهدت مع عناصر من الجيش السوري أمس الاثنين 2-7-2018, في ريف السويداء الغربي تحمل بضائع مسروقة من ريف درعا الشرقي.

وأدت هذه الإجراءات من قبل الجيش السوري لتوقف عشرات سيارات نقل الخضار والمواد المختلفة بين دمشق والسويداء عن العمل, تخوفاً من تعرض سياراتهم للتعبئة, وبالتالي توقف مصدر رزقهم الوحيد.

وناشد السائقون الهيئات الدينية والاجتماعية والسياسية في محافظة السويداء بالتدخل الفوري لوقف هذه الممارسات, التي اعتبروها قطعاً لأرزاقهم وتهديدا للسلم الأهلي حيث تدخل سياراتهم إلى درعا وهي تحمل لوحات السويداء وتخرج محملة بالممتلكات المسروقة.

مؤكدين أن هذه التصرفات تساهم في ازدياد احتقان الشارع في محافظة السويداء, فضلاً عن تهديد السلم الأهلي بين محافظتي درعا والسويداء.

يذكر أن محافظة السويداء تشهد استياء واسع من ظاهرة التعفيش بدأ بإصدار بيانات شديدة اللهجة من مشيخة الطائفة وحركة رجال الكرامة تحرم هذه الظاهرة, وتحميل الجهات الرسمية الحكومية في السويداء المسؤولية الكاملة عنها وتطالبهم بإيقافها, حيث تطور الأمر لإحراق وطرد سيارات تعفيش.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *