الرئيسية / شكاوى / “البرد” يزيد معاناة أطفال السويداء في المدارس والمشافي

“البرد” يزيد معاناة أطفال السويداء في المدارس والمشافي

اشتكى مواطنون في السويداء من انعدام التدفئة في مستشفى السويداء الوطني والمدارس الحكومية اليوم الخميس 15/11/2018.

 

وقالت مواطنة فضلت عدم ذكر اسمها للسويداء 24 أنّها دخلت المستشفى الوطني لمعالجة طفلتها البالغة من العمر 6 شهور ومكثت في قسم الأطفال 3 أيام دون تشغيل “شوفاجات” التدفئة وسط جو بارد يعيشيه المرضى.

 

مضيفة أن صهريج مازوت وصل إلى المستشفى يوم الاثنين 12/11/2018 أمام أعين المرضى والزوّار إلا أن إدارة المستشفى لم تشغل أجهزة التدفئة رغم ذلك

 

وأكملت أنّ مرافقي المرضى طالبوا التمريض في قسم الأطفال بتشغيل التدفئة ليأتي طلبهم بالرفض حيث بين الموظفين أنّ لا علاقة لهم بهذا الأمر.

 

مردفة أنّ الأطفال في المستشفى يعانون بالإضافة إلى أمراضهم من البرد مما يزيد حالتهم سوءاً بحسب وصفها.

 

هذا وأصدر وزير الصحة “نزار وهبة يازجي” تعميماً طلب بموجبه عدم تشغيل التدفئة المركزية في المباني العامة لدى جميع مديريات الصحة في المحافظات باستثناء المشافي العامة منها.

 

مستنداً بذلك على تعاميم سابقة في العام الماضي والحالي متضمنة تخفيض كمية المحروقات إلى نسبة 25 بالمئة وإيقاف تشغيل التدفئة المركزية في مباني الجهات العامة باستثناء المشافي العامة.

 

وفي السياق ذاته اشتكى مواطن من المدينة للسويداء 24 من انعدام تدفئة المدارس حيث يرسل أبناءه للمدرسة ليعودوا بأعراض هضمية شتّى نتيجة درجات الحرارة المنخفضة في الصفوف.

 

مناشداً مديرية التربية في السويداء بتحمّل مسؤولياتها وتوفير مازوت التدفئة للمدارس وخصوصاً الابتدائية منها حفاظاً على صحة وسلامة الطلاب.

 

هذا وتناشد السويداء 24 من موقعها كل من إدارة المستشفى الوطني ومديرية التربية في السويداء بإيجاد حلول سريعة لوضع التدفئة في المستشفى والمدارس نظراً لخصوصية وضع المرضى والأطفال وحفاظاً على صحّتهم وعلى الصحة العامة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *