الأردن تحبط دخول كمية كبيرة من المخدرات عبر حدودها مع سوريا

أحبطت السلطات الأردنية دخول كميات كبيرة من المواد المخدرة، كانت مخبأة ضمن أغلفة البسكويت والشوكولا، على الحدود مع سوريا.

ونقلت مواقع إخبارية أردنية، عن مصدر أمني اليوم الأحد 18 من تشرين الثاني، قوله أن الأجهزة الأمنية في مركز معبر جابر- نصيب، أوقفت شاحنة سورية محملة بأربعة ملايين حبة مخدرة كانت مخبأة ضمن كميات من الشوكولا.

وأوضحت المصادر أن الحبوب المخدرة، كانت مخبأة ضمن كميات من علب بسكويت الشوكولا، بهدف التهريب إلى دول أخرى عبر الأردن، ونشرت صورًا توضح الحبوب المخدرة بعد فتح أغلفة البسكويت التي ضبطت في الشاحنة السورية، فيما ألقي القبض على السائق وأحيل للتحقيق.

وكانت السلطات الأردنية بعد يومين من افتتاح المعبر قبل أسابيع بين البلدين، أعلنت إحباط محاولة تهريب مواد مخدرة من سوريا إلى أراضيها عبر معبر نصيب الحدودي.

وافتتح الجانبان، الأردني والسوري، معبر نصيب الحدودي رسميًا، يوم الاثنين 15 تشرين الأول، بعد ثلاث سنوات على إغلاقه بسبب الأحداث العسكرية.

وذكر موقع “عنب بلدي” أن الاتفاق بين الطرفين تضمن السماح للشاحنات السورية بالدخول إلى الأردن بعد اتخاذ إجراءات التفتيش، إضافة إلى دخول المستثمر السوري الحاصل على بطاقة دون موافقة مسبقة وبسيارته الخاصة

كما ينص على السماح للمدنيين السوريين بالدخول إلى الأردن بعد الحصول على موافقة أمنية مسبقة، الأمر الذي يشير إلى التنسيق الأمني بين البلدين، في حين يجب على المدنيين الراغبين بالسفر ترانزيت عبر الأردن إلى دول ثالثة، الحصول على إقامة أو تأشيرة للدولة المسافر إليها أو القادم منها.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.