الاشتباه بتحركات لتنظيم داعش الإرهابي على تخوم السويداء

أكدت مصادر ميدانية من الفصائل المحلية والرديفة للسويداء 24 الاشتباه بتحركات وأضواء في منطقتي “الكراع” و”الدياثة”، على تخوم ريف السويداء الشرقي اليوم الأحد 2-12-2018.

وقال مصدر من الدفاع الوطني أحد الفصائل المرابطة في الريف الشرقي، أن تحركات يشتبه أنها لتنظيم داعش ترصد بين الحين والأخر، من نقاط الدفاع المنتشرة في مناطق متفرقة من المنطقة.

مطالباً الأهالي والفصائل المحلية والرديفة، البقاء على آهبة الاستعداد في تنظيم الحراسات وعمليات الرصد، تحسباً لأي أعمال غادرة قد تفكر خلايا التنظيم المتطرف باتخاذها في المحافظة.

وذكر مراسل السويداء 24 في الريف الشرقي أن الجيش السوري ألقى عشرات القنابل المضيئة شرقي تل “عليا” شمال شرق السويداء، بعد الاشتباه بتحرك في المنطقة، فيما ذكر مراسل الإخبارية “شام حمدان” أن الاشتباه جاء على إثر إشعال أحد المواطنين أضواء سيارته في البادية للإشراف على ولادة أغنامه.

غالبية فرق الجيش السوري انسحبت من البادية بعد إعلان سيطرتها على منطقة الصفا، بينما بقيت فرقتين ثبتت في بعض المواقع من البادية، وتقوم بعمليات التمشيط في المنطقة الممتدة بين الصفا وتل دكوة، وفق مصدر عسكري للسويداء 24.

وأفاد المصدر أن منطقتي الكراع والدياثة المتاخمتين لريف السويداء لم يتم تمشيطهما بشكل كامل أو التثبيت فيهما حتى الآن، وسط أنباء من مصادر محلية عودة عمليات تهريب الذخيرة في المنطقة !

يذكر أن تنظيم داعش اختفى بشكل مفاجئ من منطقة “الصفا” شرق السويداء بعد 3 اشهر ونيّف من المواجهات العنيفة مع الجيش السوري، وتضاربت الروايات حول الوجهة التي انسحب لها التنظيم.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.