فصيل محلي يستهدف مفرزة للسياسية في #السويداء .. والسبب ؟!

استهدف عناصر أحد الفصائل المحلية في السويداء مفرزة للأمن السياسي جنوب غرب المحافظة اليوم الأربعاء 19-12-2018، دون وقوع خسائر بشرية.


وقال مصدر محلي من بلدة الغارية للسويداء 24، أن مفرزة الأمن السياسي استدعت رجل دين من عائلة “فرمند” ينحدر من قرية المغير المجاورة للغارية، لطرح أسئلة تتعلق بأسلحة يمتلكها.
مضيفاً أن إشكالاً حدث بين الشيخ “فرمند” وعناصر المفرزة، إذ أكد لهم أن الأسلحة من ماله الخاص ويرفض المساومة عليها كونها للدفاع عن المحافظة حسب وصفه، ثم غادر من المفرزة دون أن يتم توقيفه، قبيل وصول عناصر من فصيل “قوات شيخ الكرامة” المحلي.
واستطرد أن عناصر الفصيل أطلقوا النار بشكل كثيف على المفرزة بعد ورود معلومات لهم عن توقيف الشيخ، مما أدى لأضرار مادية في المفرزة، ثم انسحب عناصر الفصيل إلى مدينة صلخد.
مصدر من قوات شيخ الكرامة قال للسويداء 24 أن بعض الوجهاء تدخلوا لحل الخلاف، بعد أن تعهدوا باعتذار المسؤولين عن المفرزة من الشيخ “فرمند”، موضحاً أن الفصيل حذر في وقت سابق أي جهة من محاولة التفكير بسحب السلاح في المحافظة.
مصدر أخر من بلدة الغارية قال للسويداء 24 أن مسلحين أطلقوا النار على مفرزة السياسية في ساعات المساء وغادروا البلدة، لأسباب لا يعلمها، فيما لم نتمكن من الوصول إلى اي مصدر أمني من المفرزة لسماع روايتهم حول الحادثة.
تفاصيل أكثر حال ورودها.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *