الرئيسية / منوعات / أهالي #السويداء .. نحن سوريون ونصون أرضنا بدمائنا ..!!

أهالي #السويداء .. نحن سوريون ونصون أرضنا بدمائنا ..!!

شككت شريحة واسعة في السويداء برواية قائد سلاح جو الكيان الإسرائيلي عن استعداد الأخير لحماية جميع الدروز في المنطقة، معتبرين أن دروز السويداء جزء لا يتجزأ من سوريا.


وعلق أحد الناشطين أن “الحامي الوحيد للدروز ولكل السوريين هو التمسك بدولة المواطنة التي يعلو فيها القانون على الجميع، أما بغيرها ستبقى العصبية والطائفية والقبلية هم أسياد الموقف وستبقى كل الجماعات السورية عبارة عن حاميات لمشاريع خارجية، بنو معروف تاريخهم الوطني والنضالي معروف وليسو بحاجة إلى شهادات وطنية من أحد”.
وأشار أخر أن الكيان دعم بعض الجهات المسلحة التي هاجمت مناطق الدروز في ريف القنيطرة، وانصاع الكيان للروس في كثير من المواقف خلال الحرب، ونواياه ليست سليمة تجاه المنطقة برمتها، مذكرين بقمع شرطة الكيان لأهالي الجولان المحتل أثناء خروجهم في مظاهرات ترفض الانتخابات في مناطقهم.
وذكر أحد المواطنين من السويداء “من واجب الشيخ يدافع عنا كطائفة ..ونحن لنا حرية الاختيار بلقبول او الرفض .ولكن انا بحب قول نحن جزء من سوريا العروبة ويلي بصير ع سوريا بصير علينا وبس تلزم الله بهونا”.
وعلق مواطن أخر “نحن في السويداء لم نقبل وصاية أحد ولم نتحالف مع أي دولة خارجية ضد بلدنا، غالبية الأطراف إما تحالفت مع الإيرانيين او الروس أو الأمريكان أو السعوديين والقطريين، وهذه القضية خير دليل على أن السويداء بقيت أكثر المناطق الأمنة طيلة سنوات الحرب”.
وأجمع العديد من المعلقين على صدق نوايا فضيلة الشيخ “موفق طريف” في الحفاظ على حقوق الطائفة، وضمان سلامتها واستقرارها، إذ اكد فضيلته في عدة بيانات سابقة أن عودة الدولة السورية إلى سابق عهدها يضمن استقرار وأمان الدروز في المنطقة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *