الرئيسية / رصد العنف / مقتل 11 شخص في #السويداء خلال الشهر الماضي غالبيتهم مدنيين ..!

مقتل 11 شخص في #السويداء خلال الشهر الماضي غالبيتهم مدنيين ..!

رصدت السويداء 24 مقتل 11 شخص خلال شهر كانون الثاني عام 2019، بينهم 9 مدنيين وعنصرين من الجيش السوري، فيما أصيب 13 عشر شخص بينهم 8 عناصر من الجيش و5 مدنيين، إثر حوادث عنف متفرقة شهدتها محافظة السويداء.


ووثقت السويداء 24 مقتل 3 مواطنين في جرائم جنائية، و3 أخرين أقدموا على الانتحار، فيما كانت جهات مجهولة مسؤولة عن قتل مدنيين اثنين بينهم شخص أردني الجنسية، وأخر لم تكشف هويته، أما الجهات الأمنية السورية كانت مسؤولة عن قتل مواطن معتقل تحت التعذيب.

خلال النصف الأول من شهر كانون الثاني، رصدت السويداء 24 مقتل 4 مواطنين وإصابة 4 أخرين إثر حوادث عنف متفرقة، إذ سجلت الدقائق الأولى من العام الجديد إصابة 3 مواطنين بجروح متفاوتة إثر إطلاق نار كثيف شهدته محافظة السويداء، يوم الثلاثاء 1-1-2019، احتفالاً بالعام الجديد.
كذلك سجلت الساعات الأولى من يوم الثلاثاء ذاته، مقتل مواطنين اثنين في حادثتين منفصلتين، كان أولها إقدام شاب من السويداء إقدام المدعو “نصار الباسط” من قرية “بكا” جنوب السويداء، على قتل المواطن “معن مهنا”، إثر خلاف مجهول الأسباب نشب بين “الباسط” و”مهنا” يوم الإثنين، تطور لقيام “نصار” باستدراج “معن” إلى الطريق الواصلة بين “بكا_حوط وقتله باطلاق الرصاص عليه، وعندما وصل خبر الجريمة إلى عائلة الضحية سارع ذويه إلى مهاجمة منزل القاتل ورمي القنابل عليه مما أدى لوقوع إصابات بشرية ومادية أسفرت عن جرح والد القاتل، الذي عاد وبادر بتسليم ابنه لاحقاً للجهات الأمنية.
وفي سياق أخر لقي المواطن “رامي أنور أبو مصلح” من مدينة صلخد حتفه وسط ظروف غامضة، خلال اليوم الأول من شهر كانون الثاني، بعد إصابته بطلق ناري مصدره بندقيته، وتضاربت الروايات حول الحادثة، بين مصادر تحدثت عن انتحاره، وأخرى رجحت فرضية خطأ استخدام السلاح، وفي يوم الخميس 3-1-2019، قتل مواطن بطلق ناري في الرأس وسط ظروف غامضة، ووصل جثمانه إلى مستشفى السويداء الوطني، يوم الخميس 3-1-2019، وهو “حسيب الحلبي”، يعمل حارس في مؤسسة إكثار البذار، وأشارت المصادر أن الرصاصة مصدرها السلاح الذي كان بحوزته مرجحة انتحاره.
أما يوم السبت 5-1-2019 توفي مواطن من محافظة السويداء، إثر تعرضه لحالة تسمم ناجمة عن تناوله مبيد حشري، وسط ظروف غامضة، وهو الشاب “دانيال عبد الوهاب” 19 عام من قرية الغارية جنوب شرق السويداء، وكانت الوفاة بسبب توقف عضلة القلب، وهبوط حاد في الدورة الدموية والتنفسية، نتيجة تناول مادة سامة، دون وجود شبهات جنائية في الحادثة، أقارب “دانيال” وجوده بحالة إغماء في غرفة تربية “الطيور” على سطح منزله مساء اليوم، ونقلوه إلى مستشفى صلخد جنوب المحافظة، لكنه وصل مفارقاً الحياةز ولم تعرف الأسباب التي دفعت اليافع لتناول المبيد الحشري حتى الآن والتي أدت لوفاته، إذ أشار أحد أقاربه للسويداء 24 أن عائلته في حالة صدمة من الحادثة، دون تحديد ما إذا كان تناولها عن طريق الخطأ أو بقصد الانتحار.

وفي النصف الثاني من شهر كانون الأول، رصدت السويداء 24 مقتل 5 مواطنين في ظروف متفرقة وإصابة مواطن واحد بجروح، فضلاً عن مقتل عنصرين من الجيش السوري وإصابة 8 أخرين، إثر غارات طيران الاحتلال الإسرائيلي، وكانت بداية الحوادث يوم الأربعاء 16-1-2019، إذ أصيب المواطن “محمد صعب” بجروح بالغة إثر تعرضه لإطلاق نار من مسلحين مجهولين، سلبوا سيارته قرب مفرق “سميع” في ريف السويداء الغربي.
أما يوم الخميس 17-1-2019، قتل المواطن “تمام الحلح” من بلدة مفعلة في ظروف غامضة، وألقى فصيل “قوات الفهد” المحلي على المتهم بقتله، بعد مرور ساعات قليلة على اكتشاف جثته، حيث أن عناصر الفصيل قبضوا على المدعو “ف،ز” من بلدة قنوات، إذ أن الاتهامات طالت المدعو “ف،ز”، منذ الساعات الأولى لفقدان “تمام” في بلدة قنوات، كون المغدور أعلم ذويه بذهابه إليه، إثر وجود خلاف مالي بينهما، حاول المتهم من خلاله النصب على الضحية.
كذلك على صعيد العنف وجدت جثة متجمدة في ريف السويداء الجنوبي الشرقي لشخص مفارق الحياة وسط ظروف غامضة يوم الجمعة 18-1-2019، وقال مصدر محلي، أن الجثة عثر عليها شرقي بلدة ملح جنوب شرق المحافظة، ونقلت إلى مستشفى صلخد، وتشير المعلومات الاولية وفق روايته أن الجثة تعود لشخص أردني الجنسية يدعى “دحام الهميلان”، ولفت المصدر أن حيثيات الحادثة لا تزال غامضة، ولم يعرف سبب تواجد جثة “الهميلان” في هذه المنطقة أو طبيعة عمله، موضحاً ان الجهات المعنية تتابع القضية لكشف تفاصيلها،
وفي يوم الاثنين 21-1-2019، استهدف طيران الاحتلال الإسرائيلي 4 مواقع عسكرية للجيش السوري في محافظة السويداء، مخلفاً خسائر مادية وبشرية، وقال مصدر مطلع للسويداء 24، أن الاحتلال استهدف نقاط الرادار التابعة للجيش في المحافظة بعدة ضربات، خلال الساعات الأولى من يوم الاثنين، كان أولها على مطار الثعلة العسكري وكتيبة “الرادار” قرب قرية الدور في الريف الغربي، مضيفاً أن طائرات الاحتلال قصفت أيضاً نقطة رادار للجيش السوري في تل “قينة” شرقي بلدة الكفر، و رادار “تل الصحن”، شرقي بلدة ملح، فيما أطلق الجيش السوري عشرات الصواريخ من منظومات الدفاع الجوي شمال وغرب وشرق المحافظة خلال محاولة التصدي للعدوان، وأكد المصدر أن القصف أدى لخسائر بشرية ومادية في نقطة تل “قينة” حيث وصل 8 عناصر مصابين بينهم 2 مفارقين للحياة إلى مشافي السويداء، وفق تصريح مصدر في الصحة للسويداء 24، فيما اقتصرت الأضرار في تل “الصحن” ومطار “الثعلة” وكتيبة “الرادار” على المادية.
أما يوم الاثنين 21-1-2019 عثر مواطنون على جثة لرجل خمسيني مجهول الهوية، مقيد اليدين على الطريق الواصل الى تل قليب شرق سهوة البلاطة، وذكرت المصادر أنه تم نقل الجثة بعد الاتصال بالشرطة إلى المستشفى الوطني في السويداء لمعرفة هوية صاحب الجثة وتبيان كيفية مقتله، إذ توضح ملامح جثمانه تعرضه لتعذيب قاسي قبل قتله، ولم تكشف هويته حتى اليوم.
فيما نعت عائلة في السويداء وفاة اثنين من أبنائها خلال يوم واحد السبت 26-1-2019، في ظرفين منفصلين، الأول كان معتقلاً لسبب مجهول، والثاني إثر حالة مرضية، إذ أعلنت عائلة “حرب” في قرية المجيمر جنوب غرب السويداء، وفاة ابنها “قصي حمود حرب” المعتقل لدى الأجهزة الأمنية السورية منذ أكثر من عام، وشقيقه “معتصم” بعد معاناته من مرض السرطان، مصدر مقرب من الفقيدين أكد للسويداء 24 أن المعتقل “قصي” متوفى منذ فترة لم يحددها، دون أن يتطرق للتهمة الموجهة له أو الفرع الذي كان معتقلاً فيه، موضحاً أن بعض أقاربه علموا منذ مدة بوفاته لكنهم تكتموا على الخبر مراعاة لوضع شقيقه “معتصم” المريض، وأضاف المصدر أن “معتصم” تأزم وضعه الصحي وفارق الحياة السبت الفائت، مما دعى أقاربه لإعلان نبأ وفاته مع شقيقه “قصي”، وأقامت موقف عزاء لهما في قرية المجيمر، حيث وارت الأول الثرى دون الثاني لأن الجهات الأمنية لم تسلم جثته، ولم تشر المصادر التي تحدثنا لها عن سبب اعتقال “قصي”، لكن السويداء 24 رصدت في العام الماضي وفاة 6 معتقلين من السويداء في سجون المخابرات السورية تحت التعذيب، كان 5 منهم موقوفين بتهم سياسية.
وكانت أخر حوادث العنف في شهر كانون الثاني، يوم الأربعاء 30-1-2019، حيث قتل المواطن “رامز فضل الله عزي” من السويداء في فنزويلا، إثر تعرضه لإطلاق نار من مسلحين مجهولين في ظروف غامضة، اليوم الأربعاء 30-1-2019.
يذكر أن السويداء 24 رصدت في شهر كانون الأول عام 2018 مقتل 6 أشخاص في محافظة السويداء إثر حوادث عنف متفرقة، قتل 2 منهم إثر جرائم جنائية، و4 على يد مجهولين.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *