كادر تمريض يتعرض للإهانة والضرب جنوب #السويداء بشكل متكرر ..!

يعاني الكادر التمريضي في أحد مشافي محافظة السويداء من مطرقة إهانة المراجعين لهم، وسندان الإهمال الإداري الذي يدفعون ثمنه وحدهم.وقال ممرض في مستشفى مدينة “صلخد” للسويداء 24، أنّه وزملائه في المستشفى عامةً وقسم الإسعاف خاصة يتعرّضون للاعتداءات بالضرب والألفاظ النابية من قبل المراجعين بشكل متكرر مما شكّل لديهم حالة قلق مستمرة.مؤكداً أنّ الممرض “شريف مذكور” تعرّض للاعتداء بالضرب من أحد المراجعين، وهذه ليست الحادثة الأولى من نوعها فسبقها تعرّض الممرض “وسام الحلح” للمشكلة ذاتها أيضاً.وبيّن أنّ غضب المراجعين لم يكن عبثاً بل بسبب عدم تواجد الأطباء في المستشفى في أوقات دوامهم، ولكن هذا التقصير لا يتحمّله الكادر التمريضي المتواجد على رأس عمله إنّما تقع المسؤولية على إدارة المستشفى التي لا تكترث بحال المراجعين والموظفين أيضاً بحسب قوله.مردفاً أنّ مدير صحّة السويداء ومدير المستشفى اجتمعا اليوم الخميس بالكادر التمريضي واستمعوا لمطالبه ثم قدموا وعوداً بتأمين حماية لعناصر قسم الإسعاف “إن استطاعوا”، مؤكداً أنّ الممرضين سيلجؤون للإضراب عن العمل إذا لم يتم إيجاد حلول لهم وسط حالة التوتر التي يعيشونها.الجدير ذكره أنّ الفساد الإداري في مستشفى “صلخد” أصبح مشكلة مزمنة، تُعمى عنها عيون مديرية الصحة وغيرها من المعنيين، بعد أن تحول إلى ما يشبه الفندق في ظل نقص الكادر الطبي، في ظل تجاهل حكومي منذ سنوات لضرورة تحسين واقع المستشفى الوحيد في ريف السويداء الجنوبي .!

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *