الرئيسية / توثيق المغيبين قسراً / عائلة في #السويداء تعلن احتجاز رهائن حتى تحقيق مطلبها .!

عائلة في #السويداء تعلن احتجاز رهائن حتى تحقيق مطلبها .!

احتجزت عائلة في محافظة السويداء مواطناً من عشائر المحافظة، بعد رفض عائلة الأخير وعائلة أخرى، تسليم متهمين بجريمة قتل وقعت مطلع الشهر الحالي.وصدر بيان عن عائلة الشاعر في قرية الحريسة بريف السويداء، اليوم الاثنين 20-5-2019، أعلنت فيه تعرفها على قتلة الشاب “هشام سالم الشاعر”، واتهمت بالحادثة شخصين من عشائر بلدة عرى، هما “أحمد الوهبان” و”فهد السعيفان”.وذكر البيان أن وجهاء وشرفاء من أبناء السويداء تدخلوا لحل المشكلة وتسليم المتهمين للجهات المختصة، وهو مطلب عائلة الشاعر، إلا أن عائلتي المتهمين رفضتا تسليمهما بحسب البيان، ما أثار استياء عائلة “هشام” ودفعها للتصعيد.واعتبرت العائلة أن كل شخص من أبناء عائلتي المتهمين، هو هدف مشروع لها، وأشارت إلى أنها ترفض التفاوض والصلح مع العائلتين، بعد أن أخلّتا بوعود تسليم المتهمين للقضاء، كما أكدت أن المحتجزين لديهم بمثابة رهائن حتى تسليم المتهمين وإنهاء الأزمة.وفي سياق التطورات، احتجز مُسلحون محليون من عائلة “الشاعر”، المواطن “تيسير رومي السعيفان” من أبناء بلدة عرى، أثناء ذهابه إلى عمله في القصر العدلي بمدينة السويداء، إذ جرى اختطافه قرب مفرق كناكر.وأثارت حادثة اختطافه استياء من معظم معارفه وزملائه في السويداء، إذ نشر الكثير منهم تدوينات تضامنت معه ووصفته بصاحب الأخلاق الحميدة والتفاني في العمل وخدمة الصالح العام، راجين من عائلة “الشاعر” الإفراج عنه، كما طالبوا عائلتي المتهمين بجريمة القتل بتسليمهما إلى الجهات المختصة، حفاظاً على السلم الأهلي في المحافظة.يذكر أن الشاب “هشام الشاعر” من أفراد الفصائل المحلية، لقي حتفه مطلع أيار الحالي، إثر تعرضه مع أفراد مجموعته لإطلاق نار قرب حي البدو في بلدة عرى، بعد دخولهم إلى الحي بحثاً عن أحد رفاقهم الذي كان مفقوداً في المنطقة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *