الرئيسية / منوعات / هل يشعل اللبناني لواء جابر فتيل أزمة داخلية درزية .!

هل يشعل اللبناني لواء جابر فتيل أزمة داخلية درزية .!

أعلنت حركة رجال الكرامة أبرز الفصائل العسكرية في محافظة السويداء، إن عضو المجلس السياسي في الاتحاد الديمقراطي اللبناني، لواء جابر، عطل عملية إخلاء سبيل معتقل من دروز الأردن لدى السلطات السورية.

وذكرت الحركة في بيان رسمي على موقعها بالفيس بوك، أن السلطات السورية تجاوبت مع مطالبها في توقيع إخلاء سبيل الشاب الأردني ليث حسين مراد، الذي اعتقله عناصر حاجز تابع لفرع أمن الدولة، بتاريخ 21-12-2018، خلال تواجده زيارة داخل سوريا.

وأكد البيان إن قائد حركة رجال الكرامة الشيخ أبو حسن يحيى الحجار، طالب السلطات السورية بإطلاق سراحه، بعد التحقق من كبار المسؤولين في سوريا، أن الموقوف الذي ينتمي للطائفة الدرزية، غير متورط بأي أعمال تسيء للدولة السورية.

موضحاً أن السلطات تجاوبت مع مطلب الشيخ أبو حسن ووقعت قرار إخلاء سبيله بتاريخ 9-5-2019، إلا أن “لواء جابر” المقرب من الأمير اللبناني “طلال أرسلان”، تدخل في القضية للمطالبة بأن يستلم الموقوف، كونه محسوب على الدولة، مما عرقل عملية إطلاق سراحه بحسب البيان.

وطرحت الحركة تساؤلاً على الأمير طلال أرسلان، إن كان يدري بتصرفات “لواء جابر”، بعد أن استنكرت عدة قضايا في مطلع البيان، اتهمت “لواء جابر” بالمسؤولية عنها، ومنها تعيين شيخي عقل في لبنان وفلسطين في وقت سابق، وإصدار بطاقات دينية خاصة بهم تجيز لهم وحدهم السماح للمشايخ بالزيارات الدينية.

مصدر من الجناح الإعلامي في رجال الكرامة، اعتبر في تصريح للسويداء 24، إن التدخل المستمر بطرق سلبية بشؤون الطائفة في السويداء من قبل بعض الأقطاب السياسية في لبنان، لا يزرع سوى الفتنة والشقاق بين أبناء البيت الواحد بحسب تعبيره.

وأشار إلى أن الحركة حريصة على جميع أبناء الطائفة، ومن هذا المنطلق، وبعد تفويضها بقضية الشاب الأردني “ليث مراد”، باتت تسعى بشكل حثيث للإفراج عنه وإعادته إلى عائلته معززاً مكرماً، بكافة الوسائل المتاحة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *