الرئيسية / توثيق المغيبين قسراً / العصبات الاجرامية مستمرة بإرهاب المواطنيين، والسلطات تلاحق الناشطين .!

العصبات الاجرامية مستمرة بإرهاب المواطنيين، والسلطات تلاحق الناشطين .!

أفرجت عصابة خطف إجرامية، عن مواطن من السويداء، بعد دفع ذويه فديته المالية، في ظل غياب للحل الأمني لقمع هذه الظاهرة.

وقال مصدر مطلع للسويداء 24، أن
المواطن تامر العودي، من أبناء قرية أم الرمان، عاد إلى منزله بعد دفع عائلته فدية مالية، تبلغ 10 ملايين ليرة سورية، وسط اكتفاء الأجهزة الأمنية بدور المتفرج..!

هذا وخطفت الأجهزة الأمنية في وقت سابق، المعارض السلمي مهند شهاب الدين، من مكان عمله دون أن تعترف بخطفه في البداية، حتى اقتنع القاصي والداني بأن لاعلاقة لهم بخطفه، ليتفاجئ الجميع بإطلاق سراحه واعترافها بانها مسؤولة عن توقيفه في أحد الأجهزة الأمنية، فلماذا لاتتبع الأمر ذاته مع رؤساء العصابات..؟

الجدير ذكره، أن الرئيس الأسد، أصدر مرسوم رئاسي في الآونة الأخيرة، أعفى الخاطفين من العقوبة بمجرد تركهم للمخطوفين، بينما قامت الجهات الأمنية بتسوية أوضاع إحدى أخطر عصابات الخطف في منطقة عريقة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *