الرئيسية / توثيق المغيبين قسراً / “أفرجوا عن ابننا قبل أن ينفذ صبرنا” .. عائلة من #السويداء تناشد ؟!

“أفرجوا عن ابننا قبل أن ينفذ صبرنا” .. عائلة من #السويداء تناشد ؟!

زجت المخابرات العسكرية مواطن من السويداء في سجن صيدنايا، بعد أن سلم نفسه قبل نحو شهر بذريعة تسوية وضعه وإعادته للخدمة.


وقال للسويداء 24 مصدر مقرب من المواطن “سمهان شوقي عزام” من قرية صلاخد غرب السويداء، أن “سمهان” كان فاراً من الخدمة، وسلم نفسه للمخابرات العسكرية قبل نحو شهر، على أن يتم تسوية وضعه وإعادته للخدمة.
مضيفاً أن “سمهان” من مواليد 1992، خدم أربعة سنوات في محافظة أدلب سابقاً، وترك الخدمة قبل نحو عامين حاله كحال ألاف الشبان في محافظة السويداء وبقية المحافظات، ثم قرر تسليم نفسه للأمن العسكري ليعود للخدمة ويستفيد من العفو الرئاسي عن “جرائم الفرار وخدمة العلم”.
وحصل “سمهان” على وعود من الأمن العسكري بتسوية وضعه فوريا وإعادته لقطعته، إلا أن الوعود كانت خلبية (حسب المصدر) إذ تفاجأت عائلته بتحويل “سمهان” إلى سجن صيدنايا بتهمة الإرهاب.
وأردف المصدر أنّ “سمهان” تم توقيفه رفقة “صالح الشعراني” المتهم بقضايا عديدة إحداها التهريب في الفترة ذاتها، إلا أن “صالح” أفرج عنه قبل أيام بينما لايزال مصير “عزام” مجهولاً ؟!
ولفت إلى أن ذوي “عزام” ناشدوا عضو مجلس الشعب” نشأت الأطرش” للسعي بالإفراج عن ابنهم وسعى بشكل حثيق وفق المصدر، إلا أنه لم يفلح، ونوه أقاربه أنهم تحت سقف القانون، لكنهم يعتبرون توقيف” سمهان” تعسفي غير قانوني، مطالبين الجهات المعنية بإطلاق سراحه وعدم إجبارهم على اتخاذ طرق أخرى لإطلاق سراحه.
ما رأيك ؟

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *