الرئيسية / خدمات / أزمة الغاز والمحروقات تحت قبة “الشعب”..!!

أزمة الغاز والمحروقات تحت قبة “الشعب”..!!

ذكر وزير النفط والثروة المعدنية أنه يتم العمل على رفع الطاقة الإنتاجية من مادة الغاز المنزلي وإيجاد بدائل لتأمين المادة.


ففي جلسة لمجلس الشعب عقدت أمس الأربعاء دعا الوزير “علي غانم” المواطنين إلى تقديم شكاوى بحق أي محطة وقود أو موزع غاز يتقاضى أسعاراً زائدة أو يتلاعبون بالكميات.
في حين ناقش مجلس الشعب في جلسته الثالثة أداء وعمل وزارة النفط والثروة المعدنية والجهات المتصلة بها.
وطالب رئيس المجلس الجهات المعنية بتأمين المشتقات النفطية وإيجاد آلية لتوزيع مادة الغاز المنزلي لمعالجة الاختناقات الحاصلة نتيجة الطلب الزائد على المادة.
ليؤكد “غانم” أن الوزارة تبذل جهودا كبيرة لتوفير الاحتياجات من المشتقات النفطية وزيادة الإنتاج وتأمين مستلزماته وتأهيل المحطات والحقول المتضررة.
موضحاً أن الإجراءات الاقتصادية أحادية الجانب المفروضة على سوريا تسببت بتعثر وصول المشتقات النفطية.
بينما دعا عدد من أعضاء المجلس إلى زيادة عدد مراكز إصدار البطاقة الذكية لتخفيف الازدحام في بعضها وزيادة كميات البنزين والمازوت والغاز المخصصة للمحافظات التي تعاني من النقص.
أزمة الغاز والمحروقات تعصف في البلاد وفي السويداء خصوصاً بينما تعصف وعود المسؤولين بحل هذه الأزمة دون نتيجة “فوعودهم تذهب أدراج الرياح” يعلق أحد المواطنين..!؟

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *