الرئيسية / الاقتصاد / إمدادات نفطيّة تصل إلى #سوريا رغم العقوبات #الأمريكية..!!

إمدادات نفطيّة تصل إلى #سوريا رغم العقوبات #الأمريكية..!!

وصلت ناقلتي نفط إلى سوريا خلال الإسبوع الفائت في ظل أزمة اقتصاديّة خانقة تعيشها البلاد ونقص حاد في المواد النفطية.وقال مصدر إعلامي أنّ إمدادات نفطيّة تلقّتها سوريا في الأيام الماضية تمثّلت بوصول شحنتي نفط إحداها من دولة “إيران” والأخرى من رجل أعمال لم يتم التصريح عن اسمه.مبيّناً أنّ الإمدادات المذكورة هي الأولى من نوعها منذ 6 أشهر بعد أنّ شدّد الجانب الأمريكي العقوبات على سوريا من خلال قانون “سيزر” الذي أصدرته الولايات المتحدة الأمريكية مؤخّراً.فيما أكّدت شركات تتبع الناقلات النفطية أنّ إيران قامت بشحن مليون برمبل من النفط الخام إلى سوريا في الإيام الفائت مفرغة حمولتها في ميناء “بانياس” بمحافظة “طرطوس”.بينما كانت قد نقلت صحيفة “الوطن” السورية تصريحات حكومية بعودة مصفاة “بانياس” للعمل مع وصول 100 ألف برميل من النفط الخام إليها دون تحديد المصدر مؤكّدة أنّه سيتم تكريرها وطرحها في الأسواق خلال 20 يوماً.وأرجعت الصحيفة أنّ تفاقم الاختناقات النفطية في البلاد إلى إيقاف “إيران” خط وقود ائتماني لدمشق إذ لم يتم إمداد سوريا بأي شحنات نفطية منذ ذلك الحين، فيما كان من المتوقع وصول إحدى الشحنتين من إيران في الوقت الحالي حسب ما ذكرته صحيفة “الوطن”.هذا وقد أصدر الجانب الأمريكي تحذيرات شديدة اللهجة متحدّثاً عن مخاطر خرق العقوبات والمشاركة بإمداد الحكومة السورية بالبترول، إضافة لفرضه عقوبات جديدة على إيران.ساعياً بذلك إلى عزل القيادة السورية وداعميها عن الأنظمة المالية والتجارية الدولية نظراً لاتهامات عديدة وجّهتها الولايات المتحدة الأمريكية للحكومة السورية بما في ذلك استخدام أسلحة كيميائية ما نتفته الحكومة السورية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *