الرئيسية / الاخبار الامنية / الإفراج عن خمسة عناصر مخابرات احتجزوا جنوب غرب السويداء

الإفراج عن خمسة عناصر مخابرات احتجزوا جنوب غرب السويداء

أفرج عناصر التسويات “الفيلق الخامس” في درعا، عن خمسة عناصر من المخابرات الجوية قبضوا عليهم قبل يومين، وذلك باتفاق يقضي بإطلاق سراح أحد عناصر الفيلق الذي قبضت عليه المخابرات.

وقال مصدر من الفيلق للسويداء 24، أن العناصر الخمسة الذين قبضوا عليهم في قرية خربا جنوب غرب السويداء، أطلق سراحهم يوم أمس الثلاثاء 4-9-2018.

موضحاً أن اتفاق جرى بين المخابرات الجوية والفيلق يقضي بإطلاق سراح الأسرى الخمسة مقابل إكمال علاج المدعو “صابر الدكاك” الذي يتواجد حالياً في مستشفى 601 بدمشق نتيجة إصابته بثلاثة رصاصات أثناء اعتقاله، على أن يتم إطلاق سراحه بعد انتهاء العلاج.

وكانت دوريات تابعة للمخابرات الجوية داهمت منزل المدعو “صابر” في قرية “خربا” جنوب غرب السويداء المشمولة بتسوية بين الحكومة السورية والجيش الحر سابقاً بإشراف روسي قبل ثلاثة أيام وقامت باعتقاله.

طارد حينها عناصر من فصيل “شباب السنة” والتابعين للفيلق الخامس الذي تشرف عليه روسيا حاليا دوريات المخابرات، وتمكنوا من توقيف إحداها واحتجاز خمسة عناصر داخلها.

وحسب المعلومات المتقاطعة التي حصلت عليها السويداء 24 ينحدر المدعو “صابر” من عشائر بادية السويداء، وكان يعمل مع تنظيم داعش الإرهابي بين عامي 2015 و2017، ثم انتقل إلى درعا وانضم لفصيل “شباب السنة”.

المصادر أكدت أن المدعو “صابر” قام بتسوية وضعه قبل عشرة أيام من اعتقاله، وهذا الأمر دفع عناصر الفيلق الخامس لرفض اعتقاله حسب زعمهم، حيث حصلوا على ضمانات روسية بعدم اعتراض الأشخاص الذين تمت تسوية أوضاعهم.

يذكر أن عناصر التسويات تواجدت في بادية السويداء وشاركت في بعض المحاور مع الجيش السوري خلال المواجهات القائمة مع تنظيم داعش، ثم انسحبوا من المنطقة بطلب روسي وعادوا إلى محافظة درعا.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *