الرئيسية / الاخبار الامنية / حلفاء الأمس .. أعداء اليوم، اشتباك مسلح شمال السويداء .!

حلفاء الأمس .. أعداء اليوم، اشتباك مسلح شمال السويداء .!

سقط أفراد مجموعة مسلحة بين قتيل وجريح، إثر اشتباك مسلح نشب بينهم وبين الجهات الأمنية التي لقي أحد أفرادها حتفه أيضاً، شمال السويداء، اليوم الأربعاء 4/12/2019.

وقال مراسل السويداء 24، إن اشتباك مسلح اندلع بين مجموعة أشخاص متهمين بعمليات الخطف والسلب من جهة، وعناصر حاجز أمني من جهة أخرى شمال مدينة شهبا، مما أدى لسقوط قتلى وجرحى في صفوف الطرفين.

فيما ذكر مصدر أمني للسويداء 24، إن عنصراً من الأمن الداخلي فارق الحياة على الفور إثر إصابته بطلق ناري، وهو ابراهيم الحسين، موضحاً أن المسلحين هم من بادروا بإطلاق النار على الحاجز، مما دفع عناصر الأمن للرد عليهم.

وأشار إلى أن أحد الأشخاص الذين هاجموا الحاجز قتل على الفور ويدعى عبدو غسان العربيد من بلدة عتيل، فيما أصيب 2 أخرين من قرية مجادل بجروح متفاوتة، وتم اعتقالهما وتحويلهما إلى العاصمة دمشق، كما أصيب شخص ثالث وتمكن من الفرار.

كذلك أكدت مصادر مختلفة للسويداء 24، إن أفراد المجموعة الذين هاجموا الحاجز، جميعهم مطلوبين بقضايا جنائية، تتعلق بجرائم قتل وخطف وسلب، وسط تضارب بالمعلومات حول القاء القبض على المدعو عذاب عزام خلال الحادثة، وهو الذي قتل طالب جامعي مؤخراً،لكن أحد المصادر نفى نبأ القبض عليه.

وتجدر الإشارة إلى أن أفراد المجموعة المسلحة المذكورة، جندتهم الحكومة في السنوات الأولى للحرب ضمن مليشيات مختلفة منها جمعية البستان، وشاركوا في عمليات عسكرية وأمنية قبل أن ينقطع الدعم عنهم، ويشكلوا عصابات للقتل والخطف.