الرئيسية / رصد العنف / 10 قتلى بمحافظة السويداء في شهر كانون الأول 2019 .!

10 قتلى بمحافظة السويداء في شهر كانون الأول 2019 .!

رصدت السويداء 24 في شهر كانون الأول من عام 2019، مقتل 10 أشخاص، وإصابة 8 أخرين، في محافظة السويداء، إثر حوادث عنف وقعت بظروف مختلفة، كان بين القتلى 9 مدنيين، وعنصر واحد من الجهات الأمنية.

ووثقت السويداء 24 الجهات المسؤولة عن قتل المدنيين، حيث وقعت جريمة جنائية واحدة عُرف الفاعل فيها، كما لقي شخصين حتفهما إثر أخطاء استخدام السلاح، وانتحر شخص واحد، إضافة إلى مقتل مدني واحد على يد جهات أمنية قالت أنه كان مسلحاً، فضلاً عن مصرع 4 أشخاص على يد مجهولين.

بداية حوادث العنف كانت يوم الاثنين 2/12/2019 عندما توفي المواطن طاهر العقباني بعمر 26 عام، في مستشفى السويداء الوطني متأثراً بجراحه، بعدما تعرض لإطلاق نار قرب قرية صما الهنيدات في ريف السويداء الغربي من مسلحين مجهولين حاولوا خطفه، أما يوم الأربعاء 4/12/2019، وقع إطلاق نار كثيف على نقطة تفتيش أمنية شمال مدينة شهبا، أسفر عنه مقتل الشرطي ابراهيم الحسين من عناصر الحاجز، إضافة إلى مقتل المواطن عبد الكريم العربيد، وإصابة اثنين من رفاقه بجروح والقبض عليهما مع شخص ثالث، حيث قال عناصر الحاجز أن العربيد ورفاقه قاموا بمهاجمتهم، بينما نفى أقارب الأخير الرواية واتهموا الحاجز بالاعتداء عليهم، وفي يوم الأربعاء ذاته، عثرت عائلة المدعو رشاد جايد شلغين من قرية مجادل، على جثته مقتولاً في ظروف غامضة، في منطقة ظهر الجبل شرقي مدينة السويداء، بعدما اختطفه مسلحون مجهولون من قلب المدينة، حيث يعتبر رشاد من المسؤولين عن عمليات خطف بحق المدنيين وانتهاكات أخرى.

وبالانتقال إلى يوم الأربعاء 18/12/2019، أقدم اليافع رامي خالد حذيفة، على إطلاق النار وتفجير قنبلة يدوية داخل منزل المواطن وليد صادق في بلدة الكفر بريف السويداء، مما أدى لمصرع اليافع، إضافة إلى مقتل الفتاة بيسان وليد صادق بعمر 17 عاماً التي كان يطلب خطبتها، وإصابة والدتها عبير الجوهري بشظايا متفرقة، وفي نفس اليوم أصيب فتى يدعى يوسف زهير الشاهين من أبناء قرية أم حارتين في ريف السويداء الشمالي، بجروح متفاوتة، إثر انفجار قنبلة يدوية خلال عبثه فيها، وفق ما ذكر أقاربه، وقد نقل إلى المستشفى الوطني وتلقى العلاج.

يوم السبت 21/12/2019، لقي المواطن سامي عبد الله نعيم حتفه، في قرية صما الهنيدات الحدودية بين محافظتي درعا والسويداء، وهو من أبناء السويداء، ويعمل على سيارة أجرة، حيث أوصل سيدة مع أطفالها إلى القرية، ليعترضه مسلحون ملثمون قاموا بالإجهاز عليه، وسلبوا بعض مقتنياته الشخصية ولم يسلبوا سيارته، ثم فروا من المنطقة، أما يوم الجمعة 20/12/2019، فارق الحياة المواطن سامر حسان حديد، من بلدة نمرة في ريف السويداء، إثر إصابته بطلق ناري مصدره سلاح صيد، أثناء تواجده في مزرعة يعمل بها في منطقة ظهر الجبل، حيث أفاد أقارب حديد أن أحد رفاقه أطلق النار عليه بالخطأ، واعتبروا الحادثة قضاء وقدر دون أن يرفعوا اي دعوى قضائية، وفي يوم الجمعة أيضاً نعى آل عبيد في مدينة السويداء مقتل المواطنة نغم توفيق عبيد، والتي لقيت حتفها برصاصة وسط ظروف غامضة داخل منزلها، فيما ذكرت عائلتها أن الرصاصة خرجت بالخطأ من بندقية موجودة في المنزل، كما تسببت الحادثة بإصابة ابنة شقيقها.

أما يوم الثلاثاء 24/12/2019، قُتل المدعو فداء سليم إثر تعرضه لإطلاق نار من مسلحين مجهولين، في ظروف غامضة شمال مدينة السويداء، ويعتبر فداء من المطلوبين بأذاعات بحث تتعلق بجرائم خطف وقتل، فيما كانت أخر حوادث العنف التي وثقتها السويداء 24 في شهر كانون الثاني يوم الثلاثاء 31/12/2019، حيث أصيب 4 مدنيين بجروح متفاوتة إثر إطلاق نار عشوائي خلال احتفال مواطنين بإطلاق سراح مخطوف، وهم عمران مهنا، وزياد مهنا، وطارق مهنا، وكريم مهنا.