الرئيسية / الاخبار الامنية / السويداء 24 ترصد 267 حالة خطف واعتقال العام الفائت .!

السويداء 24 ترصد 267 حالة خطف واعتقال العام الفائت .!

رصدت السويداء 24 في عام 2019، تعرض 267 شخص للخطف والاعتقال التسعفي والاحتجاز القسري، في محافظة السويداء بظروف مختلفة، بينهم 228 مدني، و39 عنصر من الجيش السوري والأجهزة الأمنية.

وسجلت السويداء 24 الجهات المسؤولة عن خطف واعتقال المدنيين في عام 2019، حيث كانت الجهات الأمنية مسؤولة عن 45 حالة اعتقال تعسفي، أما العصابات وجهات مجهولة الهوية خطفت 151 مدني طمعاً بالفدية المالية، فيما خطفت فصائل محلية وعائلية بالسويداء 25 مدني، مقابل 7 مدنيين من السويداء، خطفتهم فصائل محلية في درعا.

كما وثقت السويداء 24 تعرض 39 ضابط وعنصر من الجيش السوري والأجهزة الأمنية للخطف والاحتجاز في محافظة السويداء خلال عام 2019، وكانت فصائل محلية وعائلية في السويداء، مسؤولة عن احتجاز القسم الأكبر منهم، ثم مقايضتهم على موقوفين أو معتقلين لدى الجهات الأمنية، فيما تعرض بعض الضباط والعناصر للخطف على يد عصابات طمعاً بالفدية المالية.


وبالعودة للجهات المسؤولة عن خطف واحتجاز المدنيين، كانت عصابات مسلحة تمتهن الخطف والسلب مسؤولة عن 151 حالة احتجاز قسري لمدنيين من السويداء ومن محافظات مختلفة، حيث أفرجت عن 122 منهم مقابل مبالغ مالية “فدية”، وأطلقت سراح 12 مواطن بعد تعرضها لضغوط مختلفة، كما قتلت العصابات اثنين من المخطوفين تحت التعذيب، فيما لا يزال 15 مدني مغيبين في ظروف مختلفة مع بداية 2020، إذ تطالب الجهات الخاطفة بمبالغ مالية لإطلاق سراحهم.

أما الجهات الأمنية السورية وأجهزة المخابرات، اعتقلت 45 مدني من أبناء محافظة السويداء في عام 2019، كان بينهم 26 مواطن جرى اعتقالهم بعد أن سلموا أنفسهم للجهات الأمنية بموجب عفو رئاسي مطلع 2019، حيث تراوحت فترة اعتقالهم بين 15 يوم وشهر، إذ أطلق سراح 3 منهم بضغط فصائل محلية، والبقية أطلق سراحهم في فترات مختلفة.

وسجلت السويداء 24 اعتقال الجهات الأمنية 4 مواطنين على خلفية آراءهم السياسية، ثم إطلاق سراحهم بظروف مختلفة في فترات تتراوح بين يومين و 4 أشهر، إضافة لتسجيل 15 حالة اعتقال لأسباب تتراوح بين الاقتياد للخدمة الإجبارية، وتشابه الأسماء وقضايا أخرى، وقد أفرج عنهم جميعاً خلال 2019، بضغط من الفصائل، فيما لا يشمل الرصد الاشخاص الذين أوقفتهم الجهات الأمنية على إثر قضايا جنائية وجرائم.

كما شهد عام 2019 عمليات خطف وخطف مضاد بين فصائل محلية وعائلية في درعا والسويداء، استهدفت مدنيين من المحافظتين، حيث كانت فصائل من السويداء مسؤولة عن خطف 25 مدني، بينما خطفت فصائل مسلحة في درعا 7 مدنيين، ومع نهاية 2019 تم الإفراج عن معظم المخطوفين لدى الطرفين في عمليات تبادل.

تجدر الإشارة إلى أن السويداء 24 رصدت في عام 2018، تعرض 315 مدني للخطف والاعتقال التسعفي بظروف مختلفة في محافظة السويداء، فيما سجلت الشبكة في عام 2017، تعرض 461 شخص للخطف والاحتجاز القسري، كان بينهم 372 مدني، و89 عنصر من الجيش السوري والأجهزة الأمنية.