الرئيسية / رصد العنف / القبض على متهم بقتل امرأة في السويداء، خنقها ثم فجر جثتها .!

القبض على متهم بقتل امرأة في السويداء، خنقها ثم فجر جثتها .!

ألقت شرطة ناحية جرمانا على شخص متهم بقتل امرأة في السويداء وتفجير جثتها في الشهر السابع من العام المنصرم، بغية الاستيلاء على منزلها.

وذكرت وزارة الداخلية على موقعها الرسمي في “فيسبوك” أن معلومات وردت إلى شرطة ناحية جرمانا حول تغيب مواطنة من سكان جرمانا في ظروف غامضة تدعى “س. ح”، ومن خلال التحري وجمع المعلومات عنها، تم الاشتباه بشخص يدعى “فريد . ف” من محافظة السويداء كان يقيم معها.

مضيفة، أن شرطة ناحية جرمانا، ألقت القبض على المدعو فريد، وبالتحقيق معه اعترف بإقدامه على قتلها بعد استدراجها إلى محافظة السويداء بحجة زيارة المعالم الأثرية هناك.

وأكمل المتهم اعترافاته حسب الوزارة، بأنه “أدخلها في طريق زراعية، وخنقها برباط قماشي، وأخذ ما يثبت شخصيتها، ورمى قنبلة عليها لتشويه معالمها، ثم تركها جثة هامدة بالمكان”.

وأضاف المتهم بأنه ارتكب جريمته بقصد الاستيلاء على منزل كانت قد اشترته وسجلته باسمه لينوب عنها في معاملة نقل الملكية كونها كانت تثق به، حيث باع المنزل بعد قتلها بمبلغ سبعة ملايين وستمائة ألف ليرة سورية، واعترف بحرق وإتلاف البطاقة الشخصية للمغدورة، وسرقة جوالها وبيعه.

ولفتت الوزارة إلى أن شقيقة المغدورة تعرّفت عليها، وتم استرداد مبلغ خمسة ملايين ليرة سورية من منزله والتحرز عليه، وسيتم تقديم القاتل إلى القضاء المختص.

وكانت السويداء 24، قد وثقت في ليلة الاثنين 29/7/2019، خبراً يفيد بالعثور على جثة امرأة مجهولة الهوية، على طريق زراعي بين بلدتي عتيل وسليم شمال مدينة السويداء، وقد أكد مصدر طبي حينها للسويداء 24، أنها مقتولة خنقاً، ومعالمها مشوهة نتيجة تفجير قنبلة بجثتها.

وأكدت مصادر محلية السويداء 24، أن أحد المواطنين اكتشف الجثة وبلغ الجهات الأمنية التي حضرت ونقلتها إلى مستشفى السويداء الوطني، إذ لم يتم التعرف عليها في ذلك الوقت من السكان المحليين، ليتبين لاحقاً أنها من سكان مدينة جرمانا.

تنويه| الأسماء مرمزة وفق تقرير وزارة الداخلية حيث لم يتم الكشف عنهم.