الرئيسية / الاخبار الامنية / أنباء عن تقدم في المفاوضات على مختطفي السويداء

أنباء عن تقدم في المفاوضات على مختطفي السويداء

تراجعت وتيرة الاشتباكات بين الجيش السوري وحلفائهوتنظيم داعش، في محيط منطقة “الصفا” شرق السويداء، خلال هذا الأسبوع، وسط قصف يومي من الجيش ومحاولات تسلل فاشلة من التنظيم.

وقال مراسل السويداء 24 في البادية، أن تراجع وتيرة الاشتباكات جاء بعد محاولة اقتحام نفذها الجيش السوري من جميع المحاور يوم الجمعة الفائت، تصدى لها التنظيم مستغلاً التضريس الوعرة في تلال “الصفا”.

مضيفاً أن الجيش السوري يواصل تشديد الحصار على تنظيم داعش داخل منطقة “الصفا”، ويقصف معاقل التنظيم فيها بشكل يومي بالطائرات الحربية والمدفعية الثقيلة.

مصدر عسكري قال للسويداء 24 أن الحصار الذي فرضه الجيش السوري على “الصفا” وقطع خطوط الأمداد عن مسلحي التنظيم، أدى لظهور معالم الانهيار على عناصر التنظيم في المنطقة المحاصرة.

موضحاً أن بعض مسلحي داعش يحاولون الفرار بشكل فردي من المنطقة، والبعض الأخر من الانتحاريين يحاول التسلل على نقاط الجيش لإحداث خرق فيها، لكن جميع المحاولات باءت بالفشل، حيث تم القبض على خمسة مقاتلين حاولوا الفرار قبل يومين، وقتل عناصر حاول التسلل إلى نقاط الفرقة الأولى أمس في محور أرض الأميرة.

انخفاض حدة المواجهات جاء بعد معلومات تحدثت عنها مصادر مقربة من لجان التفاوض، عن قرب انتهاء ملف مختطفي السويداء لدى تنظيم داعش، الذي يطالب بخروج آمن لعناصر المحاصرين مقابل إطلاق سراح المختطفين.

يذكر أن الجيش السوري بدأ هجوم على بادية السويداء بتاريخ 6-8-2018، بعد أسبوعين من سلسلة هجمات شنها تنظيم داعش على محافظة السويداء، حيث سيطر الجيش على الحدود الإدارية لبادية السويداء دون موجهات تذكر مع داعش الذين انسحب مقاتلوه إلى منطقة الصفا التي شهدت خواجهات عنيفة في الأسبوع الفائت.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *