الرئيسية / الاخبار الامنية / دعوات لوقفة احتجاجية جديدة في السويداء “بدنا حقنا .. بدنا نعيش” .!

دعوات لوقفة احتجاجية جديدة في السويداء “بدنا حقنا .. بدنا نعيش” .!

تجددت الدعوات على مواقع التواصل الاجتماعي في السويداء، لاستمرار المظاهرات المنددة بتردي الأوضع الاقتصادية والمعيشية، في ظل تعمد بعض وسائل التواصل على بث الشائعات للالتفاف على مطالب المحتجين المحقة.

ورصدت السويداء 24 دعوة وجهها ناشطون على مواقع التواصل الاجتماعي، للخروج بوقفة احتجاجية في ساحة السير، وسط مدينة السويداء، صباح الغد الخميس 16/1/2020، الساعة العاشرة صباحاً، تحت شعارات أطلقوها “بدنا حقنا”، “بدنا نعيش”.

وأكدت دعوات الناشطين على سلمية الاحتجاج، والتعبير عن مطالبهم بطريقة حضارية ومشروعة، مؤكدين على أن المرافق والمؤسسات الحكومية هي ملك للشعب الذي ضاق ذرعاً بالفساد الحكومي وانفصال المسؤولين عن الواقع، وجشع المتحكمين بالاقتصاد السوري.

واستنكر الناشطون الشائعات التي بدأ تبثها بعض مواقع التواصل الاجتماعي المحسوبة على الحكومة، من خلال نشر معلومات غير موثوقة عن هجمات من تنظيم داعش، أو انتشار للفصائل المسلحة في المدينة لمنع التخريب والسرقة، مؤكدين أن “حماية المحافظة من هجمات داعش أو من حالات الفلتان الأمني يجب أن تكون من مسؤوليات الجيش والأجهزة الأمنية، أما مطالبنا فهي واضحة ومحقة، ومنها عدم التقصير في حمايتنا”.

واعتبر المحتجون أن الاحتجاج السلمي بات خيارهم الوحيد، فالصمت لم يساهم إلا في ازدياد الفساد وتردي الأوضاع الخدمية والأمنية والاقتصادية، مطالبين جميع أهالي المحافظة بمشاركتهم، متعهدين أن أي شخص يحاول إثارة الشغب سيقومون بطرده أو تسليمه للجهات المعنية.

وأكد مراسل السويداء 24 أنه لم يحدث أي احتكاك بين المواطنين والأجهزة الأمنية اليوم، لافتاً إلى أن سلمية المحتجين أقوى من أي سلاح، لافتاً إلى عدم حصول أي حالة شغب تذكر في مدينة شهبا ومدينة السويداء.