الرئيسية / قرارات حكومية / وزارة التجارة الداخلية ترفض اتهامها برفع أجور النقل وطلاب من #السويداء يؤكدون ذلك.!

وزارة التجارة الداخلية ترفض اتهامها برفع أجور النقل وطلاب من #السويداء يؤكدون ذلك.!

عبّر طلاب جامعيين من السويداء عن غضبهم من قرار وزارة التجارة الداخلية وحماية المستهلك برفع أجور النقل لشركات البولمان بين المحافظات، معتبرين أن قرار الوزارة مجحف بحقهم.

وحددت وزارة التجارة الداخلية وحماية المستهلك أجور نقل البولمانات بين المحافظات ب13,5 ل.س للكيلو متر الواحد، مدعية أن تكلفة الكيلو متر الواحد 11.59، وأنها بذلك تعمل على ضبط عمل شركات استثمار وسائط النقل، لتعود الوزارة وتقرر خصم 15% من التعرفة الكيلومترية، وبحسبة بسيطة تكون الوزارة قد أعادت التسعيرة إلى 11.48 ل.س للكيلومتر الواحد، أي أقل من التكلفة.! (وكل ذلك بحسب دراسات وتصريحات الوزارة).

لكن طالب من السويداء في جامعة دمشق أكد للسويداء 24، أن الوزارة زادت تعرفة البولمان بنسبة 50%، فأصبحت 1500 ل.س بعدما كانت 1000 ل.س، ورأى أن قرار الوزارة غير مبرر خصوصاً وأن معظم المتنقلين بين المحافظات من الطلاب، حيث تشكل زيادة الأجور عبءاً إضافياً عليهم، ولا سيما أن مصاريف المعيشة والمحاضرات ازدادت على الطلاب في الآونة الأخيرة وسط دخل ضئيل يتقاضونه من أسرهم التي تعاني كما كل الشعب السوري من ضائقة مادية.

فيما تحدث أحد طلاب جامعة تشرين للسويداء 24، عن ارتفاع تعرفة الركوب في البولمانات من 3200 ل.س إلى 5000 ل.س بنسبة تفوق 56%، مبيناً، أن الكثير من الطلاب قرروا البقاء في السكن الجامعي وتقليل زياراتهم لذويهم خلال الفصل لعدم قدرتهم على تحمّل إجار النقل، فيما دعا بعضهم لمقاطعة شركات النقل من قبل الطلاب على مستوى سورية حتى يتم تخفيض الأجور.

ويشار إلى أن مدير الأسعار في وزارة التجارة الداخلية وحماية المستهلك، تمام العقدة، رفض في حديثه مع شام أف أم، أن يُعتبر قرار الوزارة رفعاً للأسعار، مدعياً أن الهدف من القرار توحيد آلية العمل بين شركات النقل، بحجة أن بعض الشركات كانت تستغل الظرف الراهن وتتحكم بالأسعار.!

ما رأيك؟

سوريا #دمشق #اللاذقيه #السويداء